محكمة يمنية تحاكم متهمين بالانتماء للقاعدة والسفر للعراق   
الأربعاء 3/2/1428 هـ - الموافق 21/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:22 (مكة المكرمة)، 21:22 (غرينتش)
محاكم صنعاء شهدت النظر في قضايا العديد ممن يشتبه في انتمائهم للقاعدة (الفرنسية-أرشيف)
بدأت محكمة يمنية متخصصة في قضايا ما يسمى الإرهاب النظر في قضية ثمانية مواطنين وسعوديين اعتقلوا على خلفية اتهامهم بالانتماء إلى تنظيم القاعدة والسفر إلى العراق للمشاركة في القتال.

ووجهت المحكمة إلى المتهمين العشرة -بينهم سعودي فار- تهم "تزوير وثائق سفر ومحررات رسمية بغرض التمويه على السلطات للوصول إلى العراق لقتال الأميركيين".

وطالبت النيابة في قرار الاتهام بالحكم على المتهمين بأقصى عقوبة مقررة قانونا, مع مراعاة تشديدها على المتهم السعودي فهد العتيبي "الفار من العدالة".

وبعد تلاوة قرار الاتهام أوضح ممثل الادعاء العام، في الجلسة التي رأسها القاضي نجيب القادري، أسباب الاتهام وقائمة أدلة الإثبات المتضمنة اعترافات المتهمين المنسوبة لهم في محاضر جمع الاستدلالات وتحقيقات النيابة.
 
واعترف السعودي سامي العتيبي (24 عاما) بالتهمة المنسوبة إليه بشأن استخراج وثائق هوية مزورة مع ابن عمه الهارب بغرض السفر إلى العراق لقتال الأميركيين، موضحا أن الذين ساعدوهم لم يكونوا على علم بأنهما من السعودية.
 
كما طلب محام منتدب من السفارة السعودية بصنعاء تصوير ملف القضية في ما يتعلق بملف المتهمين السعوديين "للرد على الادعاء العام".
 
وكانت الأجهزة الأمنية اليمنية ألقت القبض على المتهمين التسعة في محافظات مختلفة في سبتمبر/أيلول الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة