أنباء عن إصابة زعيم الحوثيين   
الثلاثاء 1431/2/4 هـ - الموافق 19/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 18:32 (مكة المكرمة)، 15:32 (غرينتش)

من غارات سابقة شنها الطيران اليمني على مواقع للحوثيين (الفرنسية-أرشيف)

تحدثت مصادر إعلامية يمنية عن إصابة زعيم جماعة الحوثيين إصابة بالغة بالمعارك الأخيرة التي قال الجيش إنه كبد خلالها الجماعة خسائر فادحة، بينما أعلن الحوثيون إعطاب مدرعة سعودية وتفجير دبابة يمنية.

فقد نسبت وكالة سبأ اليمنية إلى نائب رئيس الوزراء للشؤون الداخلية صادق أبو راس قوله بتصريح صحفي اليوم الثلاثاء إن عبد الملك الحوثي أصيب بجروح بالغة وعاد إلى قريته التابعة لمحافظة صعدة شمال غرب البلاد، دون أن يعطي المسؤول المزيد من التفاصيل.

تدمير مخابئ
وفي بيان نشر اليوم على الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع، قالت الأخيرة إن وحدات الجيش كبدت الحوثيين خسائر فادحة بالمعدات والأرواح ونجحت بتطهير منطقة ظهر الحمار من العناصر الحوثية.

جنود يمنيون بمواقع جبلية بمحافظة صعدة (الفرنسية-أرشيف)
وأضاف أن الجيش دمر سيارتين تابعتين لجماعة الحوثي كانتا تحملان أسلحة -في محور سفيان- قرب موقع التمثلة ووادي علبة، بالإضافة إلى تدمير جرافة كانت تقوم بحفر خنادق وتحصينات.

وذكر البيان أن قوات الجيش دمرت مخابئ للحوثيين قرب مناطق قرون الفهد والمربعة والمجزعة، وألحقت خسائر كبيرة بصفوف من وصفتهم بالمتمردين بالإضافة إلى تدمير مستودع أسلحة شرق منطقة المرزم بمحور صعدة ومخابئ أخرى للجماعة بمناطق ملاوي وشعب ضبين.

جماعة الحوثي
بالمقابل، ذكرت جماعة الحوثي ببيان نشر الثلاثاء على الموقع الإلكتروني أن الطائرات السعودية واصلت غاراتها بالتزامن مع استمرار المعارك البرية، مشيرة إلى أن القوات اليمنية تقدمت نحو منطقة جبل دخان القريبة من الحدود السعودية.

وفي بيان آخر صدر عن عبد الملك الحوثي أعلن زعيم الجماعة أن مقاتليه تصدوا الاثنين لمحاولات الجيش للتقدم في جبهة آل عقاب لفك حصار فرضه الحوثيون على بعض وحدات الجيش بالمنطقة المذكورة، كما أعطبوا مدرعة للجيش السعودي ودبابة يمنية.

ولفت الحوثي في بيانه إلى قيام الطيران السعودي بشن 17 غارة على مناطق يمنية متفرقة بالإضافة لقصف مدفعي بالقنابل الصوتية لمناطق بمديرية رازح وسوق الطلح، إلى جانب قيام طائرات أباتشي سعودية بشن غارات متواصلة على مركز الجابري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة