قتلى وجرحى في هجمات متفرقة بأفغانستان   
الأحد 1429/2/18 هـ - الموافق 24/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:23 (مكة المكرمة)، 21:23 (غرينتش)
الحراس السبعة القتلى كانوا يتولون حماية مؤسسة لإنشاء الطرق في كونر (الفرنسية-أرشيف)

لقي سبعة حراس أمنيين أفغان مصرعهم السبت في ولاية كونر شرق أفغانستان إثر انفجار لغم بعربتهم، كما أفادت السلطات. كما قتل مدنيان وانتحاري في حادثين منفصلين.
 
وقال حاكم ولاية كونر الحدودية مع باكستان فضل الله وحيدي إن الحراس كانوا يتولون حماية مؤسسة لإنشاء الطرق في الولاية التي تشهد أعمال عنف.
 
ولم تتبن هذا الهجوم أي جهة، ولكن نسبة كبيرة من الهجمات التي تنفذ بهذه الطريقة تنسب غالبا لمسلحي حركة طالبان الذين كثفوا منذ 2007 هجماتهم.
 
وفي حادث منفصل، لم يؤكده الجيش الأميركي، في الولاية نفسها الجمعة قتل عناصر دورية أميركية في جبال المنطقة مدنيا وأصابوا اثنين آخرين بجروح فيما كانوا يجمعون الحطب، حسب وحيدي.
 
وفي ولاية زابل (جنوب شرق) أعلن متحدث باسم طالبان مسؤولية الحركة عن مقتل سائق شاحنة السبت وإحراق شاحنة كانت تنقل إمدادات إلى قوات التحالف.
 
وفي ولاية فرح (غرب)، فجر انتحاري حزاما ناسفا كان يرتديه قرب سيارة للشرطة، حسب ما قال المتحدث باسم الشرطة المحلية عبد المطلب راب، لافتا إلى مقتل الانتحاري.
 
وأضاف راب أنه اعتقل إثر ذلك أربعة أشخاص يشتبه بانتمائهم إلى طالبان بعدما شوهدوا يقلون الانتحاري في سيارة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة