رئيس بتسوانا ينتقد سياسات موغابي بشأن مزارع البيض   
الأحد 1422/8/25 هـ - الموافق 11/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روبرت موغابي
وجه رئيس بتسوانا فيستوس موغاي انتقادات شديدة إلى رئيس زيمبابوي روبرت موغابي بسبب أزمة الاستيلاء على أراضي المزارعين البيض. واتهم موغاي الرئيس موغابي في تصريحات صحفية بالمسؤولية عن فشل جهود الوساطة لتسوية هذه الأزمة.

وقال موغاي في تصريحات لصحيفة صنداي تايمز الجنوب أفريقية إن كل جهود الوساطة التي قامت بها الدول المجاورة لزيمبابوي لتسوية الأزمة باءت بالفشل. وأكد رئيس بتسوانا أن مصادرة مزارع البيض في زيمبابوي ألحقت خسائر جسمية باقتصاديات الدول المجاورة لها.

وأعرب رئيس بتسوانا عن استياء قادة تلك الدول من مواقف حكومة هراري التي تدفع دول الجنوب الأفريقي إلى أزمة اقتصادية طاحنة. وأشار إلى تأييد بلاده والدول المجاورة لفكرة إجراء إصلاحات بشأن ملكية الأراضي إلا أنها ترفض السياسة التي اتبعتها حكومة هراري في تنفيذ هذه الإصلاحات.

ومنذ فبراير/ شباط عام 2000 بدأت أزمة المزارعين البيض في زيمبابوي حيث سمحت الحكومة للمحاربين القدماء باحتلال مساحات من المزارع التي يملكها البيض. وتنتهجح الدول المجاوية لزيمبابوي حتى الآن ما يعرف بالدبلوماسية الهادئة لإقناع هراري بتسوية هذه الأزمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة