الانتفاضة تتحول إلى حرب   
الخميس 1422/1/19 هـ - الموافق 12/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

واشنطن - الجزيرة نت
رغم طغيان موضوع حل مشكلة طائرة التجسس الأميركية وطاقمها في الصين على الصحافة الأميركية واحتلاله العناوين الرئيسية لجميع الصحف الأميركية بدون استثناء, إلا إن ذلك لم يمنع الصحف الرئيسية من نشر تقارير تتناول قضايا عربية في مقدمتها الصراع العربي-الإسرائيلي.

فقد نشرت صحيفة نيويورك تايمز تقريرا عن نتائج زيارة الملك الأردني عبد الله الثاني لواشنطن ومحادثاته مع الرئيس الأميركي جورج بوش وكبار مساعديه. وقالت الصحيفة إنه إثر ازدياد حدة القتال بين الفلسطينيين والإسرائيليين، تقوم الولايات المتحدة بالتدخل لترتيب عقد اجتماع بين مسؤولين أمنيين فلسطينيين وإسرائيليين، متابعة للاجتماع الأمني الذي تم عقده بين الجانبين الأسبوع الماضي، إضافة إلى أن مصر والأردن، تعملان خلف الكواليس للتوصل إلى وقف لإطلاق النار بين الجانبين.
واعتبر الملك أن الدور الأميركي النشط، أمر حيوي في مساعدة الفلسطينيين والإسرائيليين في التوصل إلى حل، وأنه دور يكمل جهود دول المنطقة في هذا الاتجاه.


ليس من العدل وصف التوجه الأميركي بأنه "تخليا" بل إنه "نظرة ناضجة"

الملك عبدالله-نيويورك تايمز
وأضافت الصحيفة أن العاهل الأردني قد امتدح في خطابه أمام نادي الصحافة القومي بواشنطن يوم الأربعاء، التوجه الأميركي في المنطقة قائلا ليس من العدل وصف التوجه الأميركي بأنه "تخليا" بل إنه "نظرة ناضجة"، وأضاف الملك أنه يعتقد بأن ما تقوله الحكومة الأميركية هو أنه قبل أن تتدخل مرة أخرى، تجد أنها بحاجة إلى أن ترى الطرفين يتجهان الوجهة الصحيحة بجدية. وقال الملك عبد الله، إنه ربما أن الفلسطينيين والإسرائيليين كانا قد اعتبرا ـ مع نهاية العام الماضي ـ أن الوساطة الأميركية أمر مضمون.

وأشارت الصحيفة إلى مطالبة الملك الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي التحرك بسرعة لإنهاء ما أسماه أعمال العنف قبل أن تتعذر السيطرة عليها وتمتد إلى آخرين، لم يحددهم، مضيفا أنه يتوجب على الجهات الأمنية من الجانبين أن توجد الوسائل لبناء الثقة المتبادلة، وفرض وقف لإطلاق النار والعودة إلى التفاوض على تسوية سياسية. ونقلت الصحيفة عن الملك الأردني قوله إنه "ربما ألحقت أعمال العنف والقتل والدمار بعض الوهن بنفوذ عرفات، وإن ذلك قد يجعل من الصعب على عرفات توجيه رسالة واضحة إلى شعبه" إلا إن الملك اعتبر أن عرفات مازال ممسكا بمقاليد الأمور.


الولايات المتحدة تعد بالسير في موضوع اتفاق التجارة الحرة مع الأردن، ولا تتعهد بتعزيز دورها في سلام الشرق الأوسط

واشنطن بوست
وشاركت صحيفة واشنطن بوست في تقرير لها ما تناولته نيويورك تايمز عن اتفاقية التجارة الحرة التي يأمل الرئيس بوش والملك عبد الله أن يقوم الكونغرس الأميركي بالمصادقة عليها قريباً.

 وقالت الصحيفة أن الولايات المتحدة تعد بالسير في موضوع اتفاق التجارة الحرة مع الأردن، ولا تتعهد بتعزيز دورها في سلام الشرق الأوسط، ونقلت عن بوش قوله "إننا نتطلع إلى أن يعمل الكونغرس بطريقة أو بأخرى على التوصل إلى اتفاق يشجع التجارة الحرة مع الأردن". وأشارت الصحيفتان إلى أن الرئيس بوش ومساعدوه تجنبوا التحدث عن أسلوب التعامل مع الاعتراضات التي يقدمها الجمهوريون على البنود الخاصة بقضايا العمل والبيئة التي يتضمنها اتفاق التجارة الحرة مع الأردن.

وذكرت نيويورك تايمز أن اتفاق التجارة الحرة بين الولايات المتحدة والأردن سيزيل العوائق الجمركية بين البلدين مدة عشر سنوات. وقال أحد مستشاري بوش إن هناك من يخشى من أن يشكل ذلك سابقة لاتفاقات مستقبلية مماثلة يتم التوصل إليها مع دول أخرى. وأشارت الصحيفة إلى ضآلة المبادلات التجارية بين البلدين وقالت إن حجم الصادرات الأميركية إلى الأردن، لا يزيد عن 300 مليون دولار سنوياً، ولم تذكر شيئاً عن الصادرات الأردنية للسوق الأميركية.

ونشرت واشنطن بوست أيضاُ تقريراً في صفحاتها الداخلية بشأن العدوان الإسرائيلي على مخيم خان يونس الذي استخدمت فيه الدبابات والبلدوزرات. وقالت الصحيفة إن الهجوم الإسرائيلي على المخيم قد كسر الممارسة الإسرائيلية ضد هجمات أرضية شاملة على مناطق "أ" في غزة والضفة الغربية التي تخضع لإشراف السلطة الفلسطينية التي كانت القوات الإسرائيلية قد أعادت الانتشار خارجها في منتصف التسعينات ويصل حجمها إلى نحو 20 بالمائة من أراضي الضفة الغربية وغزة. مشيرة إلى أن إسرائيل دأبت على إرسال وحدات سرية إلى هذه المناطق لاختطاف أو قتل أعضاء المنظمات الذين يقومون بعمليات ضد الأهداف الإسرائيلية.

ونقلت الصحيفة عن وزير الحرب الإسرائيلي بنيامين بن إليعازر قوله إن القوات الإسرائيلية سوف لا تحاول إعادة احتلال مناطق "أ" مضيفا "ليس لدينا مصلحة في السيطرة عليها".


الانتفاضة في الأراضي المحتلة بدأت تتجه تدريجيا إلى حرب، وشارون ليس لديه  النية لإخلاء أي من المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية وغزة

كريستيان ساينس مونيتور
أما صحيفة كريستيان ساينس مونيتور فقد ذكرت في تقرير لها أن الانتفاضة في الأراضي المحتلة بدأت تتجه تدريجيا إلى حرب، وذلك لدى تناولها العدوان الإسرائيلي بالدبابات والبلدوزرات على مخيم خان يونس. وقالت إن الصراع حتى الآن يتغذى على نفسه.

ونقلت الصحيفة بعض ما ورد في المقابلة التي أجرتها صحيفة هآرتس الإسرائيلية مع رئيس الحكومة الإسرائيلية أرييل شارون يوم الأربعاء حيث قال إنه ليس لديه أي نية لإخلاء أي من المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية وغزة."

وعربيا أيضا نشرت صحيفة وول ستريت جورنال تقريراً قالت فيه إن بعض الصناعات العراقية قد استفادت الآن من الحصار المفروض على العراق منذ أكثر من عشر سنوات، ومنها على سبيل المثال صناعة الدراجات الهوائية التي كان يتم استيرادها في الماضي، أما اليوم فيتم تصنيعها بالكامل في العراق. وهناك بعض الصناعات الأخرى الخفيفة كملاقط الشعر أيضا.

وتقول الصحيفة إنه لا يمكن الاعتماد بدرجة كبيرة على الكفاءة العراقية في الجودة والإنتاج، وإنه في حال رفع الحصار، ستعود البلاد إلى الاستيراد وإن هذه الشركات التي تعمل اليوم وتزداد أرباحها، ستعود عند ذلك إلى الركود.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة