نتنياهو يطلب ضغطا عسكريا على إيران   
الثلاثاء 2/12/1431 هـ - الموافق 9/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 5:43 (مكة المكرمة)، 2:43 (غرينتش)
نتنياهو أبلغ بايدن بضرورة توجيه تهديد عسكري جدي لإيران (الفرنسية)

اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن العقوبات الاقتصادية فشلت في "كبح" البرنامج النووي الإيراني, وأن التهديد بالعمل العسكري وحده القادر على إثناء من سماهم طغاة طهران عن الحصول على قنبلة نووية.
 
ودعا نتنياهو في نيو أورليانز أمام مؤتمر الجاليات اليهودية في أميركا الشمالية، الغرب إلى إقناع إيران بأنه عازم على القيام بعمل عسكري لمنعها من إنتاج أسلحة نووية.
 
وقال "المرة الوحيدة التي علقت فيها إيران برنامجها النووي كانت لفترة قصيرة خلال عام 2003 عندما اعتقد النظام أنه يواجه تهديدا يعتد به بعمل عسكري ضده".
 
كان نتنياهو قد كرر نفس المطالب خلال لقائه مع جوزيف بايدن نائب الرئيس الأميركي, غير أن بايدن قال بعد المحادثات إن العقوبات "موجعة", وتوقع أن تؤدي إلى نتيجة ملموسة.
 
كما رفض وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الذي يزور أستراليا المخاوف الإسرائيلية، وقال "لا أوافق على أن التهديد بعمل عسكري يعتد به هو وحده الذي يستطيع أن يجبر إيران على أن تقوم بما تحتاج إلى القيام به لإنهاء برنامجها للأسلحة النووية".
 
وقد كررت الولايات المتحدة وإسرائيل مؤخرا التأكيد على أن كل الخيارات ستبقى مطروحة للتعامل مع الطموح النووي الإيراني.
 
الوساطة التركية
على صعيد آخر توقع الرئيس التركي عبد الله غل أن تستضيف بلاده محادثات بين إيران والقوى الست الكبرى بشأن النووي قريبا.
 
كان وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي قد أعلن أمس الأول الأحد أن إيران جاهزة لمحادثات مع الدول الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا، وأن تركيا ربما تكون المكان الأفضل لاستضافة المحادثات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة