ذبح بقرة يتسبب في مقتل شخصين بالهند   
الاثنين 1422/5/17 هـ - الموافق 6/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

هندوس يعتلون أنقاض مسجد بابري التاريخي بعد تدميره (أرشيف)
تطور شجار كلامي دار بين مسلمين وهندوس لخلاف على ذبح بقرة في بلدة بولاية أوتار براديش شمالي الهند، إلى معارك مسلحة أسفرت عن مقتل شخصين اثنين.

وقال مسؤول هندي إن تبادلا للألفاظ الحادة بين أفراد الطائفتين في مقاطعة ماثورا تطور إلى اشتباك مسلح استمر طوال يوم أمس الأحد وأدى إلى مقتل شخص واحد من كلا الطرفين.

وأشار المسؤول المحلي إلى أن أفراد الطائفتين بينهما جذور مشتركة وعادات متماثلة، ولكنهم يتصرفون بحماقة عندما يتعلق الأمر بخلافات دينية.

وقد شددت إجراءات الأمن في الولاية، وانتشرت قوات الشرطة في القرية التي نشب فيها القتال لمنع العنف، في حين تبذل بعض الأطراف مساعي للمصالحة.

وينظر الهندوس للبقرة باعتبارها مقدسة في معظم الولايات الهندية بما فيها ولاية أوتار براديش الشمالية حيث يحظر ذبح البقر.

وكانت موجة من أعمال العنف الطائفي بين الهندوس والمسلمين قد نشبت في الولاية نفسها إثر قيام متطرفين هندوس قبل تسع سنوات بهدم مسجد بابري التاريخي الذي تم بناؤه في القرن السادس عشر في بلدة أيوديا في الولاية نفسها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة