حزب الترابي يرحب بالمبادرة المصرية الليبية   
الثلاثاء 1422/4/19 هـ - الموافق 10/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
حسن الترابي

رحب حزب المؤتمر الوطني الشعبي المعارض في السودان بالمبادرة المصرية الليبية لإنهاء الحرب الأهلية جنوب السودان. ووصف الحزب الذي يتزعمه حسن الترابي المبادرة بأنها فرصة تاريخية لإنهاء الحرب الدائرة منذ 18 عاما.

وأصدر الحزب بيانا في الخرطوم أكد فيه ترحيبه بالمبادرة رغم عدم تلقيه دعوة من مصر وليبيا للمشاركة مع بقية أحزاب المعارضة في محادثات للمصالحة مع حكومة الخرطوم. وقال البيان إن المبادرة "فرصة تاريخية ونادرة يجب انتهازها بصدق وأمانة لإنقاذ البلاد من الانهيار والتمزق".

وأوضح أن الجهود المصرية الليبية تقدم حلا مقبولا وموضوعيا للخروج من الأزمة السياسية والاقتصادية والأمنية التي تهدد أمن ومستقبل السودان. وقد أشار الحزب ضمنيا إلى استيائه من الاستبعاد من دعوة مؤتمر المصالحة, وأشار البيان إلى أن المصالحة الوطنية يجب أن تضم جميع الجماعات والأحزاب السياسية.

ويذكر أن زعيم حزب المؤتمر الوطني الإسلامي حسن الترابي مازال خاضعا للإقامة الجبرية في السودان بعد أن ألقت السلطات السودانية القبض عليه لتوقيعه اتفاقا مع الجيش الشعبي لتحرير السودان.

وكانت المبادرة المصرية الليبية قد لاقت تأييدا كبيرا من الحكومة السودانية وحزب التحالف الوطني الديمقراطي الذي يعد التجمع السياسي الرئيسي للمعارضة الشمالية والجنوبية. وإثر هذا التأييد تسعى مصر حاليا لترتيب عقد مؤتمر للسلام في السودان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة