اعتقال طفل قاتل خدع الشرطة شهرا   
الأحد 2/7/1434 هـ - الموافق 12/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 18:01 (مكة المكرمة)، 15:01 (غرينتش)

 

ألقت الشرطة في كاليفورنيا القبض على طفل يبلغ من العمر اثني عشر عاما بتهمة قتل شقيقته (ثمانية أعوام)، في جريمة دفعت الشرطة إلى مطاردة دامت شهرا لمجهول، قال الطفل إنه اقتحم منزلهما في شمال كاليفورنيا.

وقال غاري كونتز قائد شرطة كالافيراس كاونتي أمس السبت للصحفيين إن الطفل احتجز بتهمة القتل، وأُلقي القبض عليه في فالي سبرينجز حيث قُتلت شقيقته ليلى فولر في 27 أبريل/نيسان الماضي، عندما كانت معه في المنزل.

ورفض الشرطي التصريح بالشبهات التي دفعت بالشرطة للقبض على الطفل، الذي لم يُكشف عن اسمه، وكانت السلطات قالت من قبل إن أدلة تتعلق بالبصمات والحمض النووي جُمعت من المنزل حيث طُعنت فولر.

وأبلغ الطفل المحققين في بادئ الأمر أنه وشقيقته كانا في المنزل عندما سمع صوتا، ورأى رجلا في غرفة الجلوس، ففر سيرا على الأقدام ثم عاد وبحث عن شقيقته فوجدها مصابة، بحسب السلطات.

واتصل الطفل بالنجدة وبوالديه، اللذين قالت السلطات إنهما كانا يحضران مباراة بيسبول، ونقلت الطفلة المصابة إلى المستشفى، حيث أُعلنت وفاتها بعد ست دقائق.

وأبلغت جارة للأسرة المحققين أنها رأت رجلا يجري من منزل عائلة فولر بعد وقت قصير من وقوع الجريمة، ولكن في الثالث من مايو/أيار، أنكرت الجارة روايتها، ورفضت وصف المشتبه به المحتمل لرسام الشرطة، بحسب تصريح المتحدث باسم شرطة كالافيراس كاونتي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة