الجزيرة تصدر دليلا للتصوير الميداني   
الاثنين 1426/1/13 هـ - الموافق 21/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:18 (مكة المكرمة)، 10:18 (غرينتش)


أصدرت قناة الجزيرة دليل التصوير الميداني وهو الأول من نوعه بين القنوات التلفزيونية العربية. ويعنى الدليل بتوجيه المصورين الميدانيين المحترفين والمبتدئين إلى أسلوب عمل موحد تختص به شاشة قناة الجزيرة، ويميزها عن غيرها.

وأشاد مدير الجزيرة وضاح خنفر بالدليل قائلاً إن حصيلة خبرات كثيرة تراكمت لدى مصوري الجزيرة خلال السنوات الثماني الماضية وجدت طريقها للتدوين والتصنيف، مشيرا إلى أن هذا الدليل يعد مؤشرا ملموسا آخر على سير الجزيرة نحو العمل المؤسسي الذي يقودها نحو العالمية.

ويقول معد الدليل والمصور في مركز الإنتاج بالجزيرة رياض محمد عبود إن كفاءة مصوري الجزيرة مشهود لها، ولكنه في الوقت ذاته يؤكد أن خبرة أي مصور وكفاءته في مجال عمله ينبغي أن تتماشى مع الأسلوب الذي تعمل به المحطة التي ينتمي لها.

المصور رياض محمد معد دليل التصوير الميداني
ويشدد معد الدليل على ضرورة أن يكون هناك خط فني واضح لشاشة الجزيرة، يتمكن المشاهد من خلاله أن يتعرف على شاشة الجزيرة، دون النظر إلى شعارها المميز أسفل الشاشة، ولن يتأتى ذلك إلا بأن تكون هناك بصمة واضحة تجمع إبداع وعمل الفريق الخلاق في إطار مشترك، باعتبار أن مصوري القناة لا يعملون في أرخبيل متناثر لأن الجميع يعمل في الجزيرة.

الدليل يقع في مائة وسبع (107) صفحات، وينقسم إلى عدة أبواب، منها علاقة المراسل مع الكاميرا من حيث حركته أمام الكاميرا وطريقة إمساكه بالمايكروفون وموقعه بالنسبة للكاميرا أثناء إجراء المقابلات.

ويبين الدليل كيفية ظهور المراسل في الصورة، إذ يشدد على حيادية المراسل في وقوفه أمام الكاميرا، وأهمية اختيار الخلفية المناسبة لموضوع التقرير، وحجم اللقطة الخاصة بظهور المراسل أثناء الحديث أمام الكاميرا, كما يوضح طريقة استخدام شعار الجزيرة Logo أمام الكاميرا.

كما يبين الدليل أسلوب قناة الجزيرة في حركات الكاميرا وحجم اللقطات، بالإضافة إلى أشكال الإضاءة المعتمدة في النقل المباشر والمقابلات والبرامج الحوارية والمقابلات الخاصة. ويضع الدليل معايير لمن يعتبره المصور الصحفي الناجح، ثم يختتم بلقطات نموذجية من بين ما بُث على شاشة الجزيرة في تقاريرها وبرامجها.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة