رفع مستوى التأهب بأميركا لحماية المصالح اليهودية   
الأحد 1423/12/8 هـ - الموافق 9/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ممثلون عن الجالية اليهودية قرب حطام مركز التجارة العالمي أثناء مراسم تأبين ضحايا الهجمات (أرشيف)
كشفت مجلة نيوزويك أمس السبت أن قرار السلطات الفدرالية
الأميركية رفع مستوى الإنذار في البلاد تحسبا لهجمات إرهابية اتخذ بناء على معلومات استخباراتية تتحدث عن تهديدات من القاعدة باستهداف المعابد والمصالح اليهودية.

وأضافت المجلة أن مسؤولين في الشرطة الفدرالية اتصلوا بالمسؤولين عن الجالية اليهودية الأميركية طالبين منهم التحلي بأقصى درجات الحيطة والحذر في نهاية الأسبوع.

وقد طلب من قوات الشرطة المحلية القيام بدوريات إضافية لحماية الاحتفالات الدينية في الكنائس والتجمعات اليهودية الأخرى.

وجاءت هذه المخاوف إثر معلومات لأجهزة الاستخبارات تحدثت عن أمكان وقوع هجمات على الكنائس ومراكز الطائفة اليهودية والمستشفيات اليهودية والفنادق والمنتجعات التي يملكها يهود. وذكر مسؤولون أميركيون أن اتصالات رصدت في الفترة الأخيرة "توحي كثيرا" بأن هجوما وشيكا سيستهدف مصالح يهودية.

وقد رفعت الولايات المتحدة يوم الجمعة مستوى التأهب فانتقل من اللون الأصفر (تهديد إرهابي مرتفع) إلى اللون البرتقالي (مرتفع جدا).

وقال إبراهام فوكسمان أحد مسؤولي الجالية اليهودية الأميركية الذي اتصلت به المجلة يوم الجمعة أن السلطات الفدرالية حريصة على ما يبدو على معرفة الفنادق التي يملكها يهود.

وأوضحت المجلة أن الشرطة الفدرالية باتت مقتنعة أن الملهى الليلي الذي استهدفه هجوم في 12 أكتوبر/تشرين الأول بشاحنة مفخخة في بالي اختير هدفا لأن صاحبه يهودي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة