بيونغ يانغ تعلن استمرارها في تطوير قدرتها النووية   
الثلاثاء 1424/7/14 هـ - الموافق 9/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جانب من العرض العسكري الذي نظمته كوريا الشمالية بمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيسها (رويترز)
أكدت كوريا الشمالية أنها ستستمر في تطوير قوة ردع نووي لأن الولايات المتحدة لم تغير سياساتها تجاه بيونغ يانغ.

وقال رئيس الأركان العامة للجيش الكوري الشمالي كيم يونغ تشون في كلمة بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسين لتأسيس كوريا الشمالية "ستستمر البلاد في تعزيز قوة الردع النووي كوسيلة عادلة للدفاع عن النفس من أجل حماية سيادة البلاد في الوقت الذي لم تبد فيه الولايات المتحدة رغبة في التخلي عن سياستها العدائية".

ونقل سفير بولندا في كوريا الشمالية فويتشيك كالوزا عن تشون قوله "بسبب متاعبنا الحالية وفي وضع تعرض فيه أمننا للتهديد يحق لنا تعزيز قدرتنا النووية".

وبمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيس كوريا الشمالية حضر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل موكبا عسكريا في بيونغ يانغ إلا أنه لم يكن بالضخامة التي توقعها محللون دفاعيون ووسائل الإعلام الكورية الجنوبية.

وقال دبلوماسي غربي في بيونغ يانغ إن كيم تابع الموكب الذي استمر ساعة ونصف الساعة من فوق منصة إلا أنه لم يلق كلمة، وأضاف الدبلوماسي الذي رفض نشر اسمه "لم تعرض أي صواريخ جديدة. شارك فقط جنود في العرض ولم تعرض أي معدات عسكرية. كان موكبا عاديا لم يكن هناك أي شيء خاص".

وكان محللون دفاعيون في سول يتوقعون أن تعرض كوريا الشمالية صاروخا ذاتي الدفع جديدا، في إشارة لتحديها لواشنطن بدلا من القيام بتجربة صاروخية أو اتخاذ أي إجراء آخر قد يهدد المحادثات السداسية الهشة بالفعل والمتعلقة ببرنامج كوريا الشمالية النووي.

وإضافة إلى الموكب راقب خبراء دفاعيون وفي الاستخبارات من كوريا الجنوبية واليابان والولايات المتحدة وسائل الإعلام الكورية الشمالية تحسبا لأي تصريحات قد تنشر بخصوص برامج بيونغ يانغ النووية والصاروخية.

وبعد الاحتفال قال سفير كوريا الشمالية لدى روسيا باك أوي تشون إن بيونغ يانغ لا ترى أن هناك مبررا لإجراء مزيد من المحادثات متعددة الجنسيات بخصوص برنامجها النووي وليس أمامها خيار غير تعزيز قوة الردع. ولكن كوريا الشمالية بعثت بإشارات متضاربة قائلة إنها ما زالت ترغب في حل الخلاف عبر الحوار.

يذكر أنه كان قد أعلن قيام جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية بمساندة السوفيات في التاسع من سبتمبر/ أيلول 1948.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة