تراجع براون أمام حزب المحافظين   
الأحد 1431/3/1 هـ - الموافق 14/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:04 (مكة المكرمة)، 10:04 (غرينتش)
استطلاع الرأي أظهر تراجعا ملحوظا في شعبية براون (الجزيرة)

تراجع حزب العمال البريطاني بقيادة رئيس الوزراء غوردون براون أمام حزب المحافظين المعارض, في استطلاع للرأي أجري اليوم الأحد.
 
وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة كوم ريس لحساب صحيفة إندبندنت إلى تراجع القوة الدافعة لبراون الذي حد من تقدم المحافظين في الأشهر الأخيرة.
 
وقد حصل المحافظون على 40% بزيادة نقطتين قبل أسبوعين, في حين حصل حزب العمال على 29% بتراجع نقطتين, وحصل حزب الأحرار الديمقراطيين وهو ثالث أكبر أحزاب بريطانيا على 21% بتراجع نقطتين.
 
وينقص حزب المحافظين الذي يتزعمه ديفد كاميرون 11 نقطة ليحصل على الأغلبية في الانتخابات المقررة في يونيو/حزيران ليبدد مخاوف في الأسواق المالية من ظهور برلمان معلق.
 
ودعا كاميرون الذي لم يصل حزبه إلى السلطة منذ عام 1997 ناخبي حزب العمال أمس السبت إلى التصويت للمحافظين حتى وإن كانوا لم يفعلوا ذلك من قبل.
 
وقال كاميرون في مدونته على الإنترنت: "إن بريطانيا ستكون أكثر عدلا في ظل المحافظين وإن حزب العمال فشل, وإن الآمال التي كانت تحدوكم مع العمال إلى أن تصبح بريطانيا مجتمعا أقوى وأعدل، لن تموت لمجرد أن حزب العمال لم يحققها, فهي حية معنا في حزب المحافظين الحديث.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة