مناورات بحرية قطرية فرنسية   
الأربعاء 1438/12/22 هـ - الموافق 13/9/2017 م (آخر تحديث) الساعة 17:49 (مكة المكرمة)، 14:49 (غرينتش)

أعلنت مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع القطرية وصول الفرقاطة الفرنسية "جان بيار" إلى ميناء حمد للمشاركة في عدد من المناورات البحرية والتمرينات العسكرية المشتركة بين البلدين.

وكان في استقبال الفرقاطة الفرنسية مدير مديرية التدريب العسكري العميد الركن خليفة صالح النعيمي، وقائد الأسطول الأميري القطري العميد الركن غانم مبارك الخيارين.

وذكرت المديرية أن هذه المناورات سوف تقام في مناطق ميناء حمد وقاعدة الدوحة البحرية والمياه الإقليمية القطرية بين القوات البحرية الأميرية القطرية ونظيرتها الفرنسية. وتأتي هذه التمرينات في إطار التعاون العسكري المشترك بين دولة قطر وجمهورية فرنسا لمكافحة الإرهاب والتطرف.

وكانت مديرية التوجيه المعنوي في وزارة الدفاع القطرية أعلنت الشهر الماضي عن إجراء مناورات بحرية قطرية تركية في إطار تعزيز التعاون العسكري بين البلدين، وشاركت في تمرين "الاستجابة السريعة" القوات الجوية الأميرية القطرية والقوة الخاصة البحرية التابعة للقوات الخاصة المشتركة والإدارة العامة لأمن السواحل والحدود.

وفي السياق نفسه شهد شهر يونيو/حزيران الماضي مناورات بين البحريتين القطرية والأميركية جرت في عرض مياه الخليج التابعة لدولة قطر، وشاركت فيها تسع وحدات وثلاث فرق بحرية خاصة. وتضمنت تلك المناورات رصد أهداف ما فوق خط الأفق عبر المروحيات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة