السد يلحق بالغرافة إلى نهائي كأس ولي العهد   
الجمعة 17/4/1428 هـ - الموافق 4/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 8:06 (مكة المكرمة)، 5:06 (غرينتش)
رئيس أورغواي تاباري فاسكويز (يسار) يهنئ مواطنه جورج فوساتي مدرب السد بالفوز وبينهما رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني (الفرنسية)

فاز السد على الريان 3-صفر ليتأهل إلى المباراة النهائية لكأس ولي عهد قطر لكرة القدم، ويلحق بالغرافة الذي فاز في وقت سابق من مساء الأربعاء على أم صلال 4-صفر.

ولم يجد السد بطل الدوري وحامل اللقب صعوبة كبيرة في تجاوز منافسه الذي أنهى الدوري في المركز الرابع، خلال المباراة التي جرت على ملعب العربي بالعاصمة الدوحة، خاصة بعدما أكمل الأخير المباراة بـ10 لاعبين لطرد مدافعه ضاحي النوبي في الدقيقة 36.

واستهل السد التسجيل مستفيدا من خطأ حارس الريان قاسم برهان الذي اهتزت شباكه عبر البرازيلي فيليبي جورج في الدقيقة 17، ثم عزز البرازيلي الآخر إيمرسون بهدف ثان في الدقيقة 42، قبل أن يعود جورج ليسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه في الدقيقة 73.

وأشرك الريان لاعبه الجديد السنغالي موسى نداي من بداية المباراة رغم أنه وصل الدوحة قبل يوم واحد، فيما انتظر السد إلى الشوط الثاني لإشراك لاعبه الجزائري بلال دزيري الذي تعاقد معه في اليوم السابق على المباراة.

جدير بالذكر أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بالتعادل السلبي السبت الماضي وشهدت دقيقتها الأخيرة طرد مدافع الريان نايف الخاطر.

مدافع أم صلال قدر موسى يحاول إبعاد الكرة قبل نجم الغرافة أنس مبارك (الفرنسية)
رباعية الغرافة
وكان الغرافة تأهل إلى نهائي كأس ولي العهد بعد فوز كاسح على أم صلال برباعية نظيفة على ملعب حمد الكبير بالنادي العربي، علما بأنه فاز ذهابا بهدف نظيف.
 
وأكد الغرافة تفوقه على أم صلال هذا الموسم، فبعدما كان الفريق الوحيد الذي فاز عليه ثلاث مرات ببطولة الدوري، عاد ليفوز عليه في ذهاب كأس ولي العهد الأحد الماضي بهدف نظيف، ثم يكتسحه برباعية في مباراة اليوم.
 
ولم تهتز الشباك طوال الشوط الأول من المباراة، لكن اللحظات الأخيرة شهدت طرد لاعب أم صلال جواد أحناش بسبب تدخل عنيف ليتراجع أداء الفريق في الشوط الثاني بشكل كبير وتتلقى شباكه أربعة أهداف فضلا عن مثلها من الفرص الضائعة.
 
وبدأت أهداف الغرافة في الدقيقة 63 إثر ضربة رأس للاعب الوسط مجيب حامد الذي أفاد من خروج خاطئ للحارس المتألق بابا مالك، ثم أضاف البرازيلي رامون الهدف الثاني في الدقيقة 71.
 
وأحكم الغرافة سيطرته على الملعب بشكل كامل مقابل انهيار واضح لأم صلال، لكن الحارس أنقذ مرماه مرارا قبل أن يتلقى هدفين في الوقت بدل الضائع عبر المهاجم العراقي يونس محمود -هداف بطولة الدوري- وعثمان العساس لاعب الوسط المغربي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة