البرتغالي باروسو رئيسا للمفوضية الأوروبية   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:54 (مكة المكرمة)، 4:54 (غرينتش)

دوراو باروسو (يمين) يخلف رومانو برودي على رأس المفوضية الأوروبية (الفرنسية)


عين قادة الاتحاد الأوروبي في قمة خاصة اليوم رئيس الوزراء البرتغالي جوزيه مانويل دوراو باروسو رئيسا جديدا للمفوضية الأوروبية خلفا للإيطالي رومانو برودي.

وكان دوراو باروسو أعلن -في كلمة رسمية خص بها البرتغاليين في وقت سابق اليوم- أنه يوافق على الترشح لرئاسة المفوضية الأوروبية, مضيفا أنه سيقدم استقالته من منصب رئيس الوزراء في "الوقت الملائم".

ويتوقع أن يتسلم دوراو باروسو رئاسة السلطة التنفيذية الأوروبية في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني، وذلك بعد أن يصدق البرلمان الأوروبي على الترشيح في تصويت سيجرى في يوليو/تموز المقبل.

من جهة أخرى قرر زعماء الاتحاد أيضا تعيين خافيير سولانا أول "وزير خارجية" للاتحاد الأوروبي, وهو المنصب الذي نص عليه أول دستور للاتحاد الأوروبي.

على صعيد آخر قال رئيس الوزراء الإيرلندي بيرتي أهيرن إن زعماء الاتحاد الأوروبي اتفقوا اليوم على أن يتم التوقيع على الدستور الأوروبي -الذي أقروه هذا الشهر- في حفل سيقام في روما في شهر نوفمبر/تشرين الثاني القادم.

ولن يصبح الدستور الجديد ساريا إلا بعد أن تصدق عليه جميع دول الاتحاد الـ25 وهو الأمر الذي يبدو بعيد المنال إذ إن العديد منها ينوي إجراء استفتاءات شعبية عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة