سول تؤكد استعداد كوريا الشمالية لاستئناف المحادثات السداسية   
الجمعة 1426/5/11 هـ - الموافق 17/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:33 (مكة المكرمة)، 14:33 (غرينتش)
لقاء وزير الوحدة الكوري الجنوبي مع رئيس كوريا الشمالية قد يفتح الباب لاستئناف المحادثات السداسية  (الفرنسية)
أعلنت مصادر مسؤولة في كوريا الجنوبية اليوم الجمعة أن الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ إيل أكد أن بلاده مستعدة لاستئناف المحادثات السداسية حول برنامجها النووي في يوليو/تموز المقبل.

وقال وزير الوحدة الكوري الجنوبي تشونغ دونغ-يونغ لدى عودته من بيونغ يانغ إن الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ-إيل قد يعود إلى المحادثات السداسية في الشهر المقبل, بعد إجراء مزيد من المشاورات مع الولايات المتحدة.

كما أشار الوزير الكوري الجنوبي وهو أول مسؤول يلتقي رئيس كوريا الشمالية منذ ثلاثة أعوام، إلى أن جونغ إيل شدد على ضمان أمن كوريا الشمالية كشرط للعودة للمحادثات السداسية.  

وقد توقفت المحادثات السداسية متعددة الأطرف التي تجمع الكوريتين والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا منذ نحو عام وتهدف إلى معالجة الأزمة التي اندلعت عام 2002 من جراء طموحات كوريا الشمالية النووية. 

وكانت بيونغ يانغ أكدت في فبراير/شباط الماضي أنها تملك سلاحا نوويا وأعلنت رفضها استئناف الحوار واشترطت تغيير سياسة الولايات المتحدة حيالها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة