بيبيتو يستذكر إنجازاته مع روماريو   
الأربعاء 1424/8/5 هـ - الموافق 1/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيبيتو عقب وصوله مطار بيروت (الفرنسية)

اعتبر النجم البرازيلي السابق بيبيتو في مؤتمر صحفي عقده بعد وصوله إلى بيروت أمس الثلاثاء أنه وزميله روماريو اللذين قادا البرازيل لإحراز لقب كأس العالم (1994) ولقب كوبا أميركا (1989), هما الثنائي الأعظم في تاريخ كرة القدم البرازيلية.

وقال بيبيتو الذي سيشارك في المباراة الودية بين فريقي فلامينغو سان باولو البرازيلي والنجمة اللبناني التي ستجري على ملعب المدينة الرياضية في بيروت اليوم الأربعاء "في حياتي الخاصة لا أختلف كثيرا عن روماريو ولم يكن ثمة خلاف بيني وبين روماريو قبيل بدء كأس العالم 1994".

ورأى بيبيتو الذي لعب أكثر من مائة مباراة دولية مع البرازيل وشارك في كؤوس العالم 1990 بإيطاليا و1994 في الولايات المتحدة و1998 في فرنسا إن "المنتخب البرازيلي يخوض المناسبات الكبيرة بجدية كاملة حتى لو حفلت مسيرته في التصفيات بالمعاناة".

ووصف زاغالو بأنه "أفضل مدرب أنجبته البرازيل, واتخذ قبل نهائي كأس العالم 1998 بين فرنسا والبرازيل والذي أسفر عن فوز فرنسا 3-صفر القرار الأصعب في حياته عندما اختار رونالدو للعب بدلا من إدموندو".

ولفت بيبيتو -وهو أفضل رابع هداف في تاريخ الكرة البرازيلية بعد بيليه وزيكو وروماريو- أن "المباريات الاستعراضية التي يخوضها في مختلف الدول رسالة يؤديها وطريقة لإظهار مهارته".

واستبعد بيبيتو التحول للتدريب في الوقت الحاضر بسبب تركيزه حاليا على العناية مع زميله جورجينيو بنحو ألف ناشئ تتراوح أعمارهم بين 6 و16 عاما ضمن مشروع خيري لا يهدف لتعليمهم فنون الكرة فحسب بل توجيه مواهبهم أيضا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة