تظاهرات حاشدة مناهضة لإسرائيل في إندونيسيا   
الأحد 1426/3/9 هـ - الموافق 17/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:24 (مكة المكرمة)، 18:24 (غرينتش)
تأتي المظاهرة بعد أسبوع على دعوة حماس العالم الإسلامي حماية الأقصى (رويترز)

خرج آلاف المسلمين الإندونيسيين في احتجاجات سلمية مناهضة لإسرائيل نظمها حزب العدالة المزدهرة الإسلامي المحافظ، بعد أسبوع من دعوة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) العالم الإسلامي لحماية المسجد الأقصى.

وطالب المتظاهرون بإنقاذ المسجد الأقصى من المتطرفين اليهود، وإنهاء قمع الشعب الفلسطيني ووقف الدعم الأميركي المالي والسياسي لإسرائيل.

وشهدت عدة مدن إندونيسية تظاهرات ومسيرات احتجاج كان أكبرها بالعاصمة جاكرتا، حيث امتد موكب المتظاهرين إلى أكثر من 2.5 كلم قبالة السفارة الأميركية التي أحيطت بحراسة مشددة.

كما انطلقت مسيرات في سورابايا ومكاسار وبندر لامبونغ وجيبارا نددت بالإرهاب الإسرائيلي والأميركي.

وكانت مجموعة ريفافا اليهودية المتطرفة دعت إلى اقتحام الحرم القدسي والصلاة بأعداد كبيرة فيه، للتنديد بخطة الانسحاب من قطاع غزة المرتقبة هذا الصيف وإجلاء ثمانية آلاف مستوطن منها.

وفي محاولة لمنع تجدد العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين، نشرت الحكومة الإسرائيلية حوالي ثلاثة آلاف شرطي يوم 10 أبريل/ نيسان الجاري لمنع استباحة ناشطي ريفافا للأقصى.

وتعد إندونيسيا أكبر دولة إسلامية بالعالم من حيث عدد السكان وليس لها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

وتأتي احتجاجات اليوم قبل أيام من قمة لزعماء آسيا وأفريقيا في جاكرتا من بين أهم المواضيع المطروحة في جدول أعمالها مساندة الفلسطينيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة