واشنطن بوست تدعو أوباما إلى إغلاق قواعد عسكرية   
الاثنين 26/3/1430 هـ - الموافق 23/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:21 (مكة المكرمة)، 21:21 (غرينتش)

القواعد العسكرية الأميركية بالخارج تزايدت أثناء حقبة الحرب الباردة (الفرنسية-أرشيف)

دعا الكاتب جون بومفريت في مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى إغلاق العديد من القواعد العسكرية إذا أراد خفض العجز بالميزانية في ظل الأزمة المالية الراهنة.

وقال بومفريت إنه بإغلاق ألف قاعدة عسكرية أميركية داخل الولايات المتحدة وخارجها، يمكن توفير مليارات الدولارات وخفض نسبة لا بأس بها من العجز في ميزانية البلاد.

وأشار الكاتب إلى مقال البروفيسور هوغ غاترسون أستاذ علم الاجتماع في جامعة جورج ميسون نشره على شبكة الإنترنت ضمن أخبار علماء الذرة، قال فيه إن إغلاق بعض القواعد العسكرية الأميركية من شأنه توفير مليارات الدولارات.

كما أشار إلى تصريح منسوب إلى وزير الدفاع الأميركي السابق دونالد رمسفيلد الذي قدر فيه عام 2004 أنه يمكن توفير 12 مليار دولار عند إغلاق 200 قاعدة عسكرية فقط.

"
الولايات المتحدة الأميركية أنشأت معظم قواعدها العسكرية الخارجية أثناء حقبة الحرب الباردة
"
الحرب الباردة
وأوضح البروفيسور غاترسون أنه تم إنشاء معظم القواعد العسكرية الأميركية أثناء الحرب الباردة وأنها باتت تخدم إستراتيجية مضى عليها الزمن.

وقال غاترسون إن أسبابا وجيهة كانت وراء إنشاء تلك القواعد العسكرية الأميركية أثناء عقود من المواجهة مع الاتحاد السوفياتي السابق، وتساءل عن دواعي استمرار وجودها الآن مع انتفاء تلك الدوافع.

وحذر الكاتب من أن القواعد العسكرية الأميركية قد تلهب مشاعر العداء ضد الولايات المتحدة، وأوضح أن تواجد مواقع للجيش الأميركي في المملكة العربية السعودية حرضت العديدين للانضمام إلى تنظيم القاعدة في تسعينيات القرن الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة