مسؤول: كاسترو يعود رئيسا لكوبا خلال أسبوع   
الثلاثاء 1427/7/14 هـ - الموافق 8/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 3:11 (مكة المكرمة)، 0:11 (غرينتش)
هافانا قالت إن الانتقال السلمي للسلطة بدد توقعات واشنطن بوقوع اضطرابات (الفرنسية)

قال كارلوس لاخي نائب الرئيس الكوبي إن فيدل كاسترو سيتولى مجددا في غضون أسبوع مهامه على رأس الدولة الكوبية, بعد أن نقل سلطاته مؤقتا لأخيه راؤول الأسبوع الماضي.
 
وأوضح لاخي في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الكولومبية بوغوتا أن كاسترو أبلغه بأنه سيستعيد مهامه في غضون أسبوع, وأنه يتلقى علاجا جيدا في المستشفى, وظل محتفظا بوعيه طوال الوقت.
 
وأضاف نائب الرئيس الكوبي الذي يزور بوغوتا لحضور حفل تولي الرئيس ألفارو أوريبي السلطة، أن إحالة كاسترو سلطاته إلى شقيقه راؤول إجراء مؤقت وسيستمر حتى يستعيد كاسترو عافيته تماما.
 
وكان الرئيس الكوبي الذي من المقرر أن يحتفل بعيد ميلاده الثمانين في الـ13 من هذا الشهر, أعلن في 31 يوليو/ تموز في تصريح قرأه في التلفزيون سكرتيره الخاص, أنه خضع لعملية جراحية دقيقة في الأمعاء وأنه ينقل مؤقتا سلطاته إلى أخيه راؤول البالغ من العمر 75 عاما.
 
وبذلك تولى راؤول كاسترو بشكل مؤقت مهام السكرتير الأول للحزب الشيوعي الكوبي الحاكم, إضافة إلى مهام قيادة القوات المسلحة الثورية ورئيس مجلس الدولة (الحكومة).
 
راؤول كاسترو أصبح رئيسا مؤقتا لكوبا (الفرنسية)
الانتقال السلمي
وفي السياق ذاته قال عضو الحكومة الكوبية فرنانديز ريتامار إن كوبا بدأت عملية سلمية لانتقال السلطة على عكس توقعات الحكومة الأميركية التي راهنت على أن تعم الفوضى البلاد بعد أن سلم كاسترو مقاليد الحكم لشقيقه.
 
ويأتي تصريح ريتامار ردا على ما قاله الرئيس الأميركي جورج بوش بأنه على الكوبيين المقيمين في الجزيرة أن يقرروا بأنفسهم مستقبلهم السياسي قبل باقي الكوبيين المقيمين في المنفى.
 
وأعرب بوش في مؤتمر صحفي عقده في مزرعته في كروفورد بتكساس, عن أمله بأن يتمكن الكوبيون من اختيار شكل حكومتهم بأنفسهم. وأضاف أنه يتمنى أن "تحظى كوبا بفرصة للانتقال من التسلط إلى شكل آخر من أشكال المجتمع".
 
وتابع بوش بحضور وزيرة خارجيته كوندوليزا رايس أن كوبيي الجزيرة حينما يتخذون هذا القرار، سيتمكن مئات الآلاف من مواطنيهم المقيمين في المنفى الأميركي من الاهتمام بشؤون البلد بما في ذلك المطالبة بحقوقهم بعد أن صادرت السلطات ممتلكاتهم.
 
وباستثناء بيان وزع نهاية الأسبوع الماضي، فهذه المرة تعتبر الأولى التي يعلق فيها بوش على إعلان مرض فيدل كاسترو ونقل سلطاته لشقيقه راؤول.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة