اقتحام جديد للأقصى واعتقالات بالضفة الغربية   
الخميس 16/4/1436 هـ - الموافق 5/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:44 (مكة المكرمة)، 11:44 (غرينتش)

اقتحمت مجموعة من المستوطنين اليهود مجدداً باحات المسجد الأقصى صباح اليوم الخميس، وشرع أحدهم في إقامة صلوات تلمودية، في حين شن الاحتلال الإسرائيلي حملة اعتقالات في الضفة الغربية.

وأدى الاقتحام إلى وقوع احتكاكات مع بعض المصلين المسلمين، قبل أن تتدخل شرطة الاحتلال وتخرج المستوطنين من باحات المسجد.

يشار إلى أن مستوطنين يقتحمون يومياً باحات المسجد الأقصى في ساعات الصباح، وهي الساعات المخصصة لزيارات غير المسلمين. وتحذر الأوساط السياسية الفلسطينية وشخصيات دينية من نية إسرائيل تقسيم المسجد الأقصى زمانياً ومكانيا بين المسلمين واليهود.

من جهة أخرى، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم قرية نعلين غرب رام الله وسط الضفة الغربية.

وقال شهود عيان إن سبع دوريات عسكرية اقتحمت وسط القرية، يرافقها عناصر من المخابرات الإسرائيلية، واندلعت مواجهات مع عشرات الشبان ألقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الغاز المدمع.

وأفاد عضو "لجنة مقاومة الجدار والاستيطان" في نعلين عاهد الخواجا أن قوات الاحتلال فتشت عدة محال تجارية وفحصت كاميرات المراقبة للتعرف على راشقي الحجارة قبل انسحابها.

صورة بثها ناشطون لاقتحام الجيش الإسرائيلي اليوم
بلدة نعلين

اعتقالات
على صعيد آخر اعتقل جيش الاحتلال اليوم 11 فلسطينيا من الضفة الغربية، وفق نادي الأسير الفلسطيني والموقع الرسمي للجيش الإسرائيلي على الإنترنت.

وأشار الجيش الإسرائيلي إلى أن قواته اعتقلت "المطلوبين" إثر مشاركتهم في مواجهات مع جنوده في مناطق متفرقة من الضفة الغربية، لافتا إلى أن من بين المعتقلين اثنين من قادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لم يفصح عنهما، وفق وكالة الأناضول. 

وأوضح أن الاعتقالات تركزت في محافظة طولكرم شمال الضفة الغربية، وبلدة دير أستيا بمحافظة سلفيت (شمال)، لافتا إلى أن المعتقلين نقلوا إلى مراكز التحقيق.

من جانبه قال نادي "الأسير" الفلسطيني في بيان له إن قوة إسرائيلية اعتقلت ثلاثة مواطنين من محافظة الخليل (جنوب) بينهم فتى يبلغ من العمر 15 عاما، من دون ذكر العدد الباقي من المعتقلين.

وعادة ما تقتحم قوات إسرائيلية مدن وبلدات الضفة الغربية، وتعتقل مواطنين بحجة أنهم مطلوبون لأجهزتها الأمنية، وهي تعتقل الآن نحو سبعة آلاف فلسطيني بحسب إحصائيات رسمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة