خامنئي يشيد بديمقراطية الانتخابات الرئاسية   
الأحد 1422/3/19 هـ - الموافق 10/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خامنئي

أشاد المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي في رسالة وجهها إلى الإيرانيين اليوم بالانتخابات الرئاسية التي جرت الجمعة ووصفها بأنها مثال حي على ما أسماها بالديمقراطية الدينية. في غضون ذلك لقي تسعة أشخاص مصرعهم في حادث تحطم مروحية جنوب غرب إيران.

وقال خامنئي في الرسالة التي وزعتها وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية إن الانتخابات التي جرت في البلاد تعتبر مثالا حيا على الديمقراطية الدينية.

وهنأ خامنئي الرئيس محمد خاتمي الذي أعيد انتخابه بغالبية 77% من الأصوات، مشيدا بالشعب الإيراني ودفاعه عن القيم الإسلامية.

وشدد على أن المشاركة الكثيفة للإيرانيين في الانتخابات أحبطت كل المؤامرات التي حيكت لثني المواطنين عن الاقتراع.

يشار إلى أن خامنئي الذي يتمتع بصلاحيات دينية وسياسية كبيرة بموجب الدستور يعد مرجع المحافظين الأول في إيران.

إيرانيات يحتفلن بفوز خاتمي
في هذه الأثناء اعتقلت السلطات الإيرانية ثلاثين شخصا الليلة الماضية في مدينة مشهد في شمال غرب البلاد عقب مظاهرة ضمت قرابة ألفي شخص ابتهاجا بفوز خاتمي.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية أن مظاهرة مماثلة سارت أيضا في شوارع مدينة قم في الجنوب حيث حمل المتظاهرون من الشباب صور الرئيس الإصلاحي.

وأضافت أن المواطنين في هاتين المدينتين خرجوا إلى الشوارع ووزعوا الحلوى وهتفوا لخاتمي.

كما انطلقت مظاهرات في مدينة عيلام قرب الحدود الإيرانية العراقية، حيث خرج المواطنون في مسيرات بالسيارات التي أطلقت منبهاتها وأشعلت مصابيحها.

وقد ساد الهدوء العاصمة طهران باستثناء مسيرات صغيرة بالسيارات قام بها الشباب وخصوصا الفتيات اللواتي كن يهتفن "عاشت الديمقراطية".

تحطم مروحية
ومن جهة أخرى لقي تسعة أشخاص مصرعهم أمس في حادث تحطم مروحية كانت تنقل صناديق الاقتراع للانتخابات الرئاسية الإيرانية في محافظة جهار محل بختيار الجبلية الوعرة جنوب غرب إيران.

وكانت وزارة الداخلية وضعت عددا من المروحيات في تصرف اللجان الانتخابية بمناسبة انتخابات الرئاسة يوم الجمعة الماضي.

وأشارت الأنباء إلى أن الضحايا هم: مسؤولان محليان من مدينة أردال، ومشرفان على الانتخابات، ونائب حاكم أحد الأقاليم، ومسؤول بالمخابرات وقائد شرطة بالإضافة إلى امرأة وابنها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة