مناورات إيرانية جديدة بمضيق هرمز   
الجمعة 1433/2/12 هـ - الموافق 6/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:45 (مكة المكرمة)، 12:45 (غرينتش)

صاروخ "قادر" البعيد المدى الذي قالت إيران إنها اختبرته بنجاح في مناوراتها البحرية (الفرنسية)

قال قائد البحرية في الحرس الثوري الإيراني الأميرال علي فدوي إن الأخير سيجري مناورات بحرية جديدة في مضيق هرمز في فبراير/شباط القادم، ويأتي هذا الإعلان بعد أيام من مناورة بحرية استمرت عشرة أيام في الخليج العربي وأثارت توترا وحربا كلامية بين طهران وواشنطن.

ونقل تلفزيون "برس تيفي" الرسمي الإيراني عن فدوي قوله اليوم الجمعة إن المناورات ستكون مختلفة مقارنة بالتدريبات السابقة التي أجراها الحرس الثوري الإيراني، ولم يقدم التلفزيون المزيد من التفاصيل.

وجاء تأكيد القائد العسكري بعد يومين من إعلان وزير الدفاع الإيراني أحمد وحيدي عزم بلاده إجراء مناورة للحرس الثوري الإيراني قريبا.

وكانت وكالة الأنباء الإيرانية (إيرنا) قالت إن إيران أجرت تجربة ناجحة الاثنين لصاروخ أرض بحر طويل المدى خلال مناورة بحرية في الخليج العربي.

ونقلت الوكالة عن نائب قائد البحرية الإيرانية محمد موسوي قوله إن بلاده أجرت بنجاح تجربة لإطلاق "صاروخ بعيد المدى من طراز قادر الذي تمكن بنجاح من إصابة هدفه بمنطقة الخليج وتدميره".

استعداد وولاء
من جهته ذكر قائد البحرية الإيرانية الأدميرال حبيب الله سياري أن نجاح المناورات العسكرية "الولاية 90" في الخليج العربي والمحيط الهندي يظهر قدرات واستعداد القوات المسلحة لإيران وولاءها.

ونقلت أمس الخميس "إيرنا" عن سياري قوله إن التدريبات العسكرية "الولاية 90" تأتي في إطار المناورات السنوية حيث تتسم بسمات خاصة مثل استخدام تكتيكات جديدة وتقييم إمكانيات الاتصالات وشن حرب إلكترونية إضافة إلى إجراء العمليات في منطقة واسعة.

وأشار إلى حقيقة أن المناورات العسكرية الإيرانية تبعث برسالة سلام وصداقة لدول المنطقة، مضيفا "لقد استخدمنا قدرات عديدة في المناورات مثل الغواصات الخفيفة والثقيلة والسفن الحربية العسكرية القاذفة للصواريخ في تدريبات الولاية 90 العسكرية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة