أوباما ينتقد الوضع السياسي بكوبا   
الخميس 1431/4/10 هـ - الموافق 25/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:35 (مكة المكرمة)، 13:35 (غرينتش)

أوباما يطالب بضرورة الإفراج عن السجناء السياسيين (الجزيرة-أرشيف)

عبر الرئيس الأميركي باراك أوباما عن قلقه بشأن ما وصفه بالقمع السياسي في كوبا، في إشارة إلى كبح السلطات الكوبية لمظاهرات نظمتها جماعة لاس داماس دي بلانكو.

ودعا أوباما في بيان صدر عن البيت الأبيض السلطات الكوبية إلى الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع السجناء السياسيين في كوبا، وحث السلطات هناك على "ضرورة احترام الحقوق الأساسية للشعب الكوبي".

وأشار البيان إلى وفاة المنشق الكوبي أورلاندو زاباتا تامايو الذي أضرب عن الطعام الشهر الماضي.

وقال أوباما إن "هذه الأحداث تؤكد أنه بدلا من استغلال الفرصة للدخول في عهد جديد، تواصل السلطات الكوبية الرد على تطلعات الشعب الكوبي بقبضة مطبقة".

وضم الرئيس الأميركي صوته إلى صوت المواطنين الكوبيين الذين وصفهم "بالشجعان" في مختلف أنحاء كوبا، وللقوى المتزايدة في مختلف أنحاء العالم بالدعوة إلى وضع نهاية لأعمال القمع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة