ناشرو مصر يعلنون وثيقة للحريات   
الأحد 27/2/1433 هـ - الموافق 22/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 12:13 (مكة المكرمة)، 9:13 (غرينتش)

وثيقة اتحاد الناشرين ترفض أي قيود أو لجان رقابية أو عقوبات مستحدثة على النشر

بالتزامن مع بدء فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب أصدر اتحاد الناشرين المصريين "وثيقة لحريات النشر والتعبير"، ترفض استحداث أي قيود على النشر أو الاطلاع المسبق على ما ينشر، في ظل ما يراه البعض مخاوف تهدد حرية التعبير.

وشدد الاتحاد -الذي يعد شريكا في تنظيم معرض الكتاب- في وثيقته التي أصدرها أمس السبت على ضرورة الالتزام بحرية النشر والتعبير "في ظل قيم التسامح واحترام الأديان والعقائد والقيم ورفض جميع أشكال التمييز والعنصرية".

وتضمنت وثيقة حريات النشر والتعبير -التي وقعها رئيس الاتحاد محمد رشاد- أنه عند مخالفة الناشر لميثاق الشرف فإن الاتحاد هو الجهة المنوطة بها محاسبته والتحقيق معه طبقا للوائح الاتحاد.

وأشارت الوثيقة إلى رفض الاتحاد "التام لاستحداث أي قيود أو لجان رقابية أو جهات سيادية للرقابة على النشر أو الاطلاع على ما ينشر قبل نشره، والرفض التام لأي عقوبات مستحدثة أو الحبس الاحتياطي لأي ناشر من أعضاء الاتحاد نتيجة لنشره أو اتجاهه أيا كان".   

ويوقع المنضمون لاتحاد الناشرين المصريين على ميثاق للشرف تقول مادته السادسة "أتعهد بصفتي ناشرا مصريا بالالتزام بحرية النشر والتعبير والتسامح واحترام الأديان والعقائد والقيم، ورفض جميع أشكال التمييز والعنصرية".

كما طالب الاتحاد "بتمثيله في لجنة إعداد الدستور باعتباره إحدى مؤسسات المجتمع المدني المعنية والمهتمة بالمشاركة في صياغة الدستور الجديد" الذي سيتم اختيار لجنة لإعداده بعد أن يقرها البرلمان الجديد.

مشاركة واسعة
وتنطلق اليوم الأحد الدورة الثالثة والأربعون لمعرض القاهرة الدولي للكتاب بمشاركة ناشرين من ثلاثين دولة. وستكون تونس ضيف شرف المعرض الذي يحتفي بثورات الربيع العربي.

والدول العربية المشاركة هي الإمارات والسعودية والكويت وقطر والبحرين وعُمان والمغرب والجزائر وليبيا والأردن واليمن وسوريا ولبنان والعراق والسودان وتونس وفلسطين. أما الدول الأجنبية التي تحضر المعرض فهي بريطانيا والصين وتركيا واليونان وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا وأميركا وروسيا وبولندا والدانمارك والهند.

وتستمر فعاليات المعرض حتى السابع من فبراير/شباط، ولكنه سيغلق أبوابه يوميْ 25 و26 يناير/كانون الثاني. ويستأنف أنشطته بعدها، وتقام في هذين اليومين احتفالات رسمية بمناسبة مرور عام على الثورة الشعبية، بالتوازي مع الاحتشاد "لاستكمال الثورة" وفقا لما أعلنه بعض القوى.

وكانت الدورة الثالثة والأربعون للمعرض التي كان مقررا أن يفتتحها الرئيس المخلوع حسني مبارك يوم 29 يناير/كانون الثاني 2011 قد ألغيت، كما ألغت وزارة الثقافة العام الماضي أنشطة عديدة، منها مهرجان سينما الأطفال ومهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة