البرازيل تتأهب أمنيا لنهائي كأس القارات   
الأحد 21/8/1434 هـ - الموافق 30/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:31 (مكة المكرمة)، 18:31 (غرينتش)
السلطات البرازيلية تقوم بأكبر عملية أمنية وتتحسب لأسوأ السيناريوهات (الأوروبية)
تقوم الشرطة البرازيلية بأكبر عملية أمنية في تاريخ مباريات كرة القدم في البلاد، حينما يستضيف منتخب السامبا منتخب إسبانيا في المباراة النهائية لكأس العالم للقارات.

وتقول السلطات إن ستة آلاف من الشرطة النظامية سيرابطون قرب ملعب ماراكانا لكرة القدم برفقة ما يقرب من خمسمائة ضابط تحقيق، ومن المتوقع أن يحضر المباراة حوالي 73 ألف متفرج.

كما قدرت وسائل الإعلام المحلية عدد قوات النخبة الفدرالية الموجودة ببضعة آلاف، ولكن أحداً من المسؤولين لم يصرح بعددهم الحقيقي.

ويجيء استعراض القوة هذا بعد أسبوعين من الاحتجاجات الشعبية المناهضة لسياسات الحكومة في جميع أنحاء البرازيل، التي تحتج بشكل أساسي على إنفاق البلاد لمليارات الدولارات لاستضافة أحداث رياضية، مثل كأس العالم للقارات والألعاب الأولمبية.

الهزيمة قد تعني صب المزيد من الزيت على نار الاحتجاجات الشعبية (الأوروبية)

أمن
وفي السياق أشار مراسل الجزيرة في ريو دي جانيرو محمد العلمي إلى أن السلطات هناك تتحسب لأسوأ السيناريوهات، وأشار إلى سقوط عشرات القتلى خلال الأسبوعين الماضيين وإن لم يكن لذلك علاقة مباشرة بالحدث إلا أن الشرطة تتخذ احتياطات أمنية كبيرة.

وأشار المراسل أيضا إلى أن الصحافة البرازيلية تأمل بفوز منتخب بلادها وإن كانت تكن احتراما كبيرا للمنتخب الإسباني، وأضاف أن الرياضيين والساسة على حد سواء بحاجة للانتصار، لأن الهزيمة قد تعني صب المزيد من الزيت على نار الاحتجاجات الشعبية.

وفي داخل الملعب يسعى المنتخب الإسباني بطل أوروبا والعالم إلى الفوز بلقب كأس القارات لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، بينما يسعى المنتخب البرازيلي لإحراز اللقب للمرة الثالثة على التوالي خلال النهائي الليلة.

ولن يصبح المنتخب الإسباني أول فريق في العالم يحرز لقب كأس الأمم الأوروبية وكأس العالم وكأس القارات تباعا، حيث سبق للمنتخب الفرنسي أن حقق الإنجاز ذاته عندما فاز بلقب كأس القارات في 2001 وكأس العالم في 1998 وكأس الأمم الأوروبية في 2000.

ولم يخسر المنتخب البرازيلي على أرضه منذ عام 1975، وسبق أن التقى الفريق مرة واحدة فقط مع نظيره الإسباني في آخر 23 عاما، حين التقى الفريقان في مباراة ودية عام 1999 وانتهت بالتعادل السلبي، بينما ترجع آخر مباراة رسمية بين الفريقين إلى كأس العالم 1986 وفازت البرازيل (1-صفر)، والتقى الفريقان مرة واحدة فقط على ملعب ماراكانا القديم، حين فازت البرازيل (6-1) في كأس العالم 1950.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة