الخرطوم تتهم القاهرة بـ"تمصير" حلايب   
الثلاثاء 1437/8/4 هـ - الموافق 10/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:18 (مكة المكرمة)، 14:18 (غرينتش)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

جددت الحكومة السودانية الثلاثاء اتهامها القاهرة بما سمَّته "تمصير" منطقة مثلث حلايب وشلاتين المتنازع عليها بين السودان ومصر.

وقالت عبر وزير خارجيتها إبراهيم غندور الذي كان يتحدث أمام جمع من العمال السودانيين، إن مصر تعمل على تمصير حلايب بالكامل "لكن بحقائق التاريخ والجغرافيا ستظل سودانية بنسبة 100%".

وأكد أن السودان سيظل يطالب بحلايب لإرجاعها إلى "حضن الوطن"، متهما إعلاميين وسياسيين مصريين بممارسة ما سماه "التغبيش" على قضية حلايب.

وتأتي تصريحات المسؤول السوداني بعد ساعات من إعلان رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال أن حلايب وشلاتين المتنازع عليهما سيتم ضمهما إلى محافظة أسوان بأقصى جنوب مصر.

وكان الوزير السوداني نفسه أكد الأسبوع الماضي إمكانية لجوء بلاده للتحكيم الدولي بشأن المثلث. وقال للصحفيين إن قضية حلايب وشلاتين لم تأخذ مسارًا جديدا، مرجحًا أن تحل إما عن طريق التفاوض المباشر وإما بللجوء للتحكيم الدولي. 

كما أن السفير السوداني في القاهرة عبد المحمود عبد الحليم جدّد مطالبة السودان لمصر بقبول التفاوض بشأن تبعية المثلث وإنهاء النزاع حوله بتوافق الطرفين.

وقال للصحفيين الشهر الماضي إن بلاده ستضطر إذا رفض الجانب المصري اللجوء لخيارها الأخير بطلب التحكيم الدولي. 

وتشكل قضية المثلث المتنازع عليه بين الدولتين مصدرا للتخاصم والتصالح بين القاهرة والخرطوم في كثير من الأوقات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة