نحو إعادة جزئية لامتحان البكالوريا بالجزائر   
الأحد 1/9/1437 هـ - الموافق 5/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 1:08 (مكة المكرمة)، 22:08 (غرينتش)

تتجه الحكومة الجزائرية إلى اتخاذ قرار بإعادة جزئية لامتحان البكالوريا (الثانوية العامة)، وذلك عقب تسريب أسئلة عدد من المواد خلال الامتحانات التي جرت الأسبوع الماضي.

وذكرت تقارير محلية أن مقترح الإعادة الجزئية للامتحان تم الاتفاق عليه في اجتماع عقد مساء السبت بين وزيرة التربية الوطنية (التعليم) نورية بن غبريط وممثلين عن نقابات التعليم وجمعيات أولياء الطلبة.

وأوضحت المصادر أن المقترح الذي يتضمن إعادة الامتحان في المواد التي ثبت تسريب أسئلتها فقط، سيرفع إلى رئيس الوزراء عبد المالك سلال الذي سيفصل فيه الأحد أو الاثنين.

وكان امتحان شهادة البكالوريا الذي اختتم الخميس الماضي قد شهد تسريبات واسعة للأسئلة، حيث تناقل الطلبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي أسئلة العديد من المواد قبيل التحاقهم بمراكز الامتحان.

وفتحت السلطات تحقيقات في القضية، وتناقلت وسائل إعلام محلية أنباء عن توقيف عدد من المشتبه بهم، بينما عقد رئيس الوزراء السبت اجتماعا ضم عددا من الوزراء بحث خلاله القضية.

وقالت وزيرة التربية في وقت سابق إن التسريب مسّ بعض المواد فقط، وأكدت أنه لا داعي لتضخيم الأمور، واعتبرت أن الامتحان سار بطريقة عادية في اليوم الأول قبل أن يتم تسريب الأسئلة "بفعل فاعل لا يريد الخير للجزائر".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة