ستيف بالمر يشتري فريق لوس أنجلوس كليبرز   
الأربعاء 17/10/1435 هـ - الموافق 13/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:56 (مكة المكرمة)، 11:56 (غرينتش)

أنهى ستيف بالمر الرئيس السابق لشركة "مايكروسوفت" إجراءات شراء نادي لوس أنجليس كليبرز الأميركي لكرة السلة، حسبما أكد النادي الذي ينافس في دوري السلة للمحترفين "إن بي أي".

وتمت إجراءات بيع النادي بعد أن أعطت إحدى المحاكم التابعة لولاية كاليفورنيا الضوء الأخضر لإتمام الصفقة مقابل ملياري دولار.

وساندت المحكمة بقرارها زوجة دونالد سترلينغ شيلي المالك السابق للنادي، والتي توصلت لاتفاق مع بالمر لبيعه "كليبرز" بعد أن تخلى زوجها عن إدارة النادي عقب صدور قرار بإيقافه مدى الحياة عن ممارسة أي نشاط يتعلق بالرياضة لاتهامه بالعنصرية.

وكان دونالد سترلينغ -الذي اشترى "كليبرز" قبل 33 عاما- قد سمح لزوجته ببيع النادي، إلا أنه عاد ورفض مبلغ المليارين دولار المطروحين من قبل بالمر مقابل إتمام الصفقة.

ورفض سترلينغ قرار المحكمة الذي قضى بإصابته ببعض عوارض مرض ألزهايمر بناء على بعض الفحوصات الطبية التي رفض المليونير صاحب الثمانين عاما نتائجها تماما.

وقال بالمر "إنه لشرف أن أكون مالكا لنادي لوس أنجلوس كليبرز"، مضيفا أن جماهير كليبرز "رائعون فهم يخلصون في حبهم للفريق"، ووعد ببذل قصارى جهده من أجل إعطاء الفريق ومدربه الكبير والجهاز المساعد واللاعبين كل ما يحتاجون إليه للتألق داخل الملعب.

وأعلن المدير الفني لكلبيرز وبعض اللاعبين الكبار في الفريق عن نيتهم الرحيل إذا ما استمر سترلينغ على رأس مجلس إدارة النادي في المستقبل.

وبات لوس أنجلوس كليبرز -الذي لم يحرز اللقب في تاريخه- ثاني أغلى ناد بين الأندية الرياضية الأميركية المحترفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة