حزب الله يتعهد بتحرير مزارع شبعا المحتلة عسكريا   
الثلاثاء 1422/3/7 هـ - الموافق 29/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقاتلون من حزب الله
تعهد حزب الله اليوم بمواصلة عملياته العسكرية حتى تحرير مزارع شبعا المحتلة في جنوب لبنان وطرد القوات الإسرائيلية منها.

وقال نبيل قاووق مسؤول الحزب في جنوب لبنان في كلمة ألقاها في قرية قرب صور إن مقاتلي حزب الله سيرفعون أعلامهم على تلال مزارع شبعا قريبا.

وكان نواف موسوي عضو المجلس السياسي لحزب الله قد أكد أمس أن قذائف الكاتيوشا لدى مقاتلي الحزب ستصيب 2.5 مليون إسرائيلي، وأضاف أن منظمة حزب الله تعتبر نفسها شريكا في الانتفاضة الفلسطينية.

ويواصل حزب الله عملياته ضد الجيش الإسرائيلي في منطقة مزارع شبعا التي لا تزال إسرائيل تحتلها ويطالب لبنان بسيادته عليها. وأسفرت عملياته في هذه المنطقة منذ أكتوبر/ تشرين الأول عن مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين وأسر ثلاثة آخرين. وكانت إسرائيل قد احتلت مزارع شبعا عام 1967 ورفضت الانسحاب منها عندما انسحبت من الجنوب اللبناني.

وفي سياق متصل
أعلنت الأمم المتحدة أن سيارة تابعة لقوات حفظ السلام تعرضت قبل عدة أيام لإطلاق نار إسرائيلي بينما كانت تقوم بدورية في مزارع شبعا المحتلة في جنوب لبنان، دون أن يسفر عن سقوط ضحايا.

وقالت قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام في بيان لها إن إحدى سياراتها تعرضت لنيران الجيش الإسرائيلي بينما كانت تقوم بدورية روتينية وفقا لاتفاق فض الاشتباك الموقع بين سوريا وإسرائيل عام 1974.

يذكر أن قوات حفظ السلام الدولية تنتشر منذ العام 1974 في مرتفعات الجولان التي تحتل إسرائيل جزءا منها منذ العام 1967.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة