هنية: لن نسمح بتوغلات إسرائيلية في غزة   
الجمعة 1437/7/30 هـ - الموافق 6/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:16 (مكة المكرمة)، 13:16 (غرينتش)

أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية -اليوم الجمعة- أن الحركة لا تريد حربا جديدة، لكنها لن تسمح بتوغلات إسرائيلية داخل أراضي قطاع غزة.

وقال هنية في خطبة الجمعة في مسجد بدير البلح وسط قطاع غزة "نحن، إذ لا ندعو لحرب جديدة، لن نسمح إطلاقا بهذه التغولات والتوغلات وفرض الوقائع على أهلنا وغزتنا"، مشيرا إلى أن الجيش الاسرائيلي "يتوغل داخل أرض غزة مئة متر ومئة وخمسين مترا بحجة البحث عن أنفاق".

وتشهد منطقة الحدود بين قطاع غزة والأراضي الإسرائيلية توترا منذ الثلاثاء، نتج عن إطلاق حماس قذائف صاروخية على جنود إسرائيليين منتشرين على السياج الأمني الحدودي مع غزة، خلال قيام هؤلاء بعمليات بحث عن أنفاق، بحسب رواية الجيش الإسرائيلي.

video

غارات متتالية
وردت القوات الإسرائيلية بغارات متتالية، وتكرر تبادل القصف والغارات الأربعاء والخميس، مما أدى إلى استشهاد امرأة فلسطينية (54 عاما) بنيران دبابات إسرائيلية، بحسب مصادر طبية فلسطينية.

وشن الجيش الإسرائيلي صباح الجمعة غارات جوية جديدة في جنوب قطاع غزة وشماله، بينما أطلق مقاتلون فلسطينيون قذائف هاون تجاه الآليات العسكرية المتمركزة على الحدود.

وبقصف اليوم، يكون الطيران الإسرائيلي قد شن نحو 15 غارة على عدة أهداف في قطاع غزة خلال يومين، فضلا عن أكثر من أربعين قذيفة مدفعية استهدفت الأراضي والمناطق الحدودية.

وردا على هذه التطورات، قال هنية "بعثنا برسائل متعددة أولها أن المقاومة لن تسمح لجيش الاحتلال الإسرائيلي أن يفرض معادلة جديدة داخل حدود قطاع غزة، وإنشاء منطقة عازلة على الحدود".

وذكر هنية، أن التوغل الإسرائيلي داخل المناطق الحدودية لقطاع غزة هو خرق فاضح واضح لتفاهمات التهدئة التي تمت بوساطة مصر، مشيرا إلى أنهم أجروا اتصالات مع قطر ومصر والأمم المتحدة وتركيا، من أجل كبح جماح العدوان الإسرائيلي ووقف هذا التغول على غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة