كيري يدعو لتغيير السياسة الأميركية في العراق   
السبت 1427/9/22 هـ - الموافق 14/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:43 (مكة المكرمة)، 13:43 (غرينتش)
جون كيري: حان الوقت لتنظيف البيت الأبيض (رويترز-أرشيف)
قال السيناتور الديمقراطي جون كيري المرشح المحتمل لخوض الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2008, إن الحرب في العراق أدت إلى تفاقم الإرهاب وإن إدارة الرئيس جورج بوش بددت السلطة الأخلاقية للولايات المتحدة.
 
وأضاف كيري الذي خسر أمام بوش في انتخابات عام 2004 "يقولون لنا إنهم يحققون تقدما في العراق, وإنه لا توجد حرب أهلية, إنها كذبة فهناك حرب أهلية, وهي تودي بأرواح أميركيين وعراقيين يوميا, وعلينا أن نغير النهج في العراق".
 
وتكشف تصريحات كيري التي أدلى بها خلال حفل عشاء لجمع تبرعات لنحو 650 من الديمقراطيين في ولاية نيوهامبشير, أن السيناتور الديمقراطي سيقوم بمحاولة أخرى لدخول البيت الأبيض.
 
ويقوم كيري وكبار أعضاء الحزب الديمقراطي بجولة في أنحاء الولايات المتحدة لدعم المرشحين الديمقراطيين لانتخابات التجديد النصفي المقررة في السابع من الشهر المقبل. ويأمل الديمقراطيون أن تمكنهم الانتخابات المقبلة من استعادة السيطرة على الكونغرس, بعد سلسلة الفضائح التي طالت الجمهوريين والتي أثرت بشدة على سمعتهم.
 
وقال كيري لرويترز بعد كلمته إنه سيتخذ قرارا بشأن ترشيح نفسه لرئاسيات 2008 بعد انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. وأضاف أنه لم يعد بوسع الجمهوريين الحض على القيم الأخلاقية بعد فضيحة الكونغرس التي تضمنت رسائل جنسية أرسلها بالبريد الإلكتروني النائب الجمهوري السابق مارك فولي لمساعدات مراهقات بالكونغرس.
 
ووصف كيري البيت الأبيض بأنه "بيت من الأكاذيب", وفي نوفمبر/تشرين الثاني المقبل موعد الانتخابات النصفية "نحتاج إلى تنظيف البيت".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة