شيراك يدعو إلى مؤتمر لإنقاذ الكوكب الأرضي   
الاثنين 1425/12/14 هـ - الموافق 24/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:58 (مكة المكرمة)، 11:58 (غرينتش)

مؤتمر عن التنوع البيئي في باريس (الفرنسية-أرشيف)

قالت صحيفة ليبيراسيون الفرنسية إن العاصمة الفرنسية باريس تحتضن اليوم الاثنين في مقر منظمة اليونسكو مؤتمرا دوليا تحت عنوان "التنوع البيئي والعلم والحكم".

 

والأمل من هذا المؤتمر حسب الصحيفة هو كما أعلنه الرئيس الفرنسي جاك شيراك أن يترجم العلم قريبا إلى طريقة في الحكم.

 

وأفادت الصحيفة بأن هذا المؤتمر يحضره جمع من الباحثين ونخبة من علماء البيئة والاختصاصيين في الأوبئة والصيدلة والاقتصاد والزراعة والأنثروبولوجيا، كما يحضره ممثلو بعض الدول والهيئات غير الحكومية إضافة إلى الرئيس الفرنسي نفسه.

 

وترجع ليبيراسيون فكرة هذا المؤتمر إلى الرئيس الفرنسي جاك شيراك الذي كان قد أعلن عنه في قمة الثماني بأفيان في يونيو/حزيران 2003، بعد مرور عشر سنوات على قمة الأرض في ريو دي جانيرو وعشر سنوات على المصادقة على اتفاقيات التنوع البيئي.

 

وقالت الصحيفة إن شيراك يرمي من خلال هذا المؤتمر إلى لقاء بين الخبراء والعلماء والساسة وصناع القرار ليبنوا على أسس مدروسة اتفاقيات قادرة على إيقاف التدهور الحاصل في البيئة والذي يشكل خطرا على حياة الإنسان نفسه على الأرض.



 

وتقول الصحيفة إن وجه الاستعجال في هذا المؤتمر هو التصدي للتناقص المتسارع للحياة البيئية على الأرض الناتج عن ضغط الإنسان وحاجاته واستغلاله المجحف حينا وغير المعقلن أحيانا لمحيطه البيئي، خاصة أن عدد الناس في تزايد مطرد، وأن خراب البيئة سيؤدي إلى أمراض وخلل لا يمكن التنبؤ به.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة