ضحية جديدة لإنفلونزا الطيور بإندونيسيا   
الخميس 1428/8/3 هـ - الموافق 16/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:11 (مكة المكرمة)، 15:11 (غرينتش)
إنفلونزا الطيور ما يزال يحصد الأرواح في إندونيسيا (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الصحة في جاكرتا أن فتاة إندونيسية تبلغ من العمر 17 عاما توفيت إثر إصابتها بمرض إنفلونزا الطيور، ليرتفع بذلك عدد ضحايا هذا الفيروس في البلاد إلى 83 .
 
ونقلت رويترز عن مسؤول بوزارة الصحة الإندونيسية قوله إن الفتاة التي تنحدر من منطقة تانغرينغ غرب جاكرتا توفيت الثلاثاء بعد أن دهمها المرض وارتفعت درجة حرارتها الأسبوع الماضي.
 
ويعتبر الاحتكاك بالطيور المريضة الطريقة الشائعة للإصابة بالوباء. ويعكف المسؤولون في إندونيسيا على معرفة الكيفية التي انتقل بها المرض إلى الضحية.
 
ويعد إنفلونزا الطيور من الأمراض المستوطنة وسط الطيور في معظم أرجاء إندونيسيا حيث تعيش ملايين الدواجن المنزلية جنبا إلى جنب مع البشر.
 
وتفيد إحصائيات منظمة الصحة العالمية بأن أكثر من نصف ضحايا فيروس إنفلونزا الطيور في العالم منذ مطلع العام 2005 هم من إندونيسيا. وينتشر هذا الفيروس في القسم الأكبر من اقاليم البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة