البيت الأبيض يدعو لتحقيق دولي بمجزرة إنديجان   
الأربعاء 1426/5/8 هـ - الموافق 15/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:43 (مكة المكرمة)، 9:43 (غرينتش)

مئات الجثث انتشرت في شوارع إنديجان (الفرنسية-أرشيف)
طالب البيت الأبيض بإجراء تحقيق دولي مستقل حول المجزرة التي ارتكبت في إنديجان شرق أوزبكستان يوم 13 مايو/أيار الماضي.

وقال مساعد المتحدث باسم البيت الأبيض ترانت دوفي إن بلاده ترغب في أن تقبل السلطات الأوزبكية بإجراء تحقيق دولي في الأحداث بعد أن فتحت قوات الأمن النار لقمع تظاهرة المحتجين.

وكان دوفي يرد على سؤال حول المعلومات التي نشرتها صحيفة واشنطن بوست أمس الثلاثاء ومفادها أن الولايات المتحدة وروسيا منعتا الأسبوع الماضي الحلف الأطلسي من الدعوة إلى إجراء تحقيق دولي حول هذه المجزرة.

يذكر أن ما بين 173 شخصا قتلوا حسب الإحصائيات الرسمية و500 أو ألف قتيل حسب شهود مستقلين ومنظمات غير حكومية.

بدورها قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إن واشنطن قامت بإحباط قرار قرغيزستان تسليم السلطات الأوزبكية أربعة لاجئين ضمن مجموعة من 500 أوزبكي لجؤوا إلى قرغيزستان بعد القمع الدموي للتظاهرة التي جرت في إنديجان.

ونددت رايس خلال لقائها نظيرتها القرغيزية روزا أوتونباييفا في واشنطن بهذا القرار، معتبرة أنه بدون تشاور مع ممثلي المفوضية العليا للاجئين وبدون التأكد مما إذا كان هؤلاء الأشخاص سيتعرضون للاعتقال فور عودتهم إلى أوزبكستان.

من جانبها أكدت الوزيرة القرغيزية أن بلادها ستعمل بشكل أوثق مع المفوضية العليا للاجئين لتحسين ظروف اللاجئين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة