سليمان في طهران لبحث التطورات الإقليمية والتعاون الثنائي   
الاثنين 1429/11/27 هـ - الموافق 24/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 21:30 (مكة المكرمة)، 18:30 (غرينتش)

سليمان (يسار) أثناء محادثاته مع نظيره الإيراني أحمدي نجاد (الفرنسية)

بدأ الرئيس اللبناني ميشال سليمان زيارة إلى العاصمة الإيرانية تستغرق يومين يلتقي خلالها كبار المسؤولين الإيرانيين لبحث تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين وتطورات الأوضاع الإقليمية والدولية.

والتقى الرئيس سليمان الاثنين نظيره الإيراني محمود أحمدي نجاد الذي أثنى خلال الاجتماع على المقاومة اللبنانية ضد إسرائيل، معتبرا أن انتصار حزب الله في الحرب التي شنتها إسرائيل على لبنان قبل عامين حقق الكثير من الإنجازات للشعب اللبناني والمنطقة بأسرها.

ونقل عن نجاد قوله "إن اللبنانيين حطموا أسطورة العدو"، مشيرا إلى أن حرب 2006 كانت نقطة تحول في استعادة لبنان وحدته وهويته.

من جانبه وصف الرئيس اللبناني في تصريح لوسائل الإعلام الإيرانية العلاقات بين بيروت وطهران بأنها جيدة وأن زيارته تهدف بالدرجة الأولى لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

من مسيرة لأنصار حزب الله في بيروت (رويترز-أرشيف)
الإستراتيجية الدفاعية
 في هذا السياق نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤول حكومي لبناني قوله الأحد إن مباحثات سليمان مع القيادة الإيرانية ستتناول الجهود المبذولة لإقامة إستراتيجية دفاعية من شأنها حل مسألة سلاح حزب الله في إطار الدولة اللبنانية.

يشار إلى أن إيران مصدر السلاح الرئيسي لحزب الله والداعم الأكبر له في المنطقة إلى جانب سوريا، الأمر الذي دفع القوى اللبنانية المعروفة باسم "14 آذار" لتصنيف الحزب بأنه جزء من المحور السوري الإيراني في المنطقة والمطالبة بنزع سلاحه كونه يتعارض بحسب رأيها مع سلاح الدولة الشرعي.

تعاون عسكري
في حين ذكرت مصادر إعلامية إيرانية أن المباحثات بين الجانبين ستتطرق إلى فكرة إقامة تعاون عسكري بين البلدين لتطوير القدرات الدفاعية اللبنانية ضد إسرائيل.

وأضافت هذه المصادر أن لبنان مهتم بشراء نظام دفاع جوي للتصدي للانتهاكات المستمرة للطائرات الحربية الإسرائيلي للأجواء اللبنانية.

وكان الرئيس اللبناني ميشال سليمان وصل الاثنين إلى طهران على رأس وفد رسمي يضم ستة وزراء بينهم وزير الخارجية فوزي صلوخ وكان في استقباله وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي قبل أن ينتقل إلى القصر الجمهوري حيث التقى نظيره الإيراني نجاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة