اليابان تجري تجربة ناجحة لإطلاق مكوك فضائي   
السبت 1423/9/12 هـ - الموافق 16/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الصاروخ الفضائي الياباني إتش تو إيه ينطلق من قاعدة للاختبار جنوب غربي اليابان (أرشيف)
أجرت اليابان تجربة ناجحة على نموذج لمكوك فضائي يعمل بمحركات نفاثة في جزيرة بالمحيط الهادئ. وقام بتجربة المكوك مهندسون من الوكالة القومية لتطوير علوم الفضاء في اليابان (ناسدا) والمختبر القومي لعلوم الطيران.

وحلق المكوك -الذي يبلغ طوله 3.8 أمتار وعرضه ثلاثة أمتار ووزنه 735 كلغ- مسافة خمسة آلاف متر لمدة 18 دقيقة دون أن يحمل على متنه طاقما، ثم هبط بنجاح في منطقة كيريباتي.

وقالت ناسدا في موقعها على الإنترنت إن التجربة حققت أهدافها كونها التزمت بمسارها المقرر. وبني النموذج على غرار مكوك يعاد استخدامه، وهو ما يمكن أن يستخدم في حالة نجاح تطويره في نقل إمدادات إلى محطة فضاء مدارية أو لإطلاق أقمار اصطناعية إلى مدارات في الفضاء.

واعتبر نجاح التجربة، وهي الثالثة في سلسلة تجارب تهدف إلى تطوير مكوك ياباني، خطوة حاسمة في مستقبل برنامج اليابان الفضائي الذي هاجمه المنتقدون بسبب تكاليفه والإخفاق الذي صاحب عمليات إطلاق سابقة.

وكانت اليابان أطلقت في سبتمبر/ أيلول الماضي بنجاح الجيل الثالث من صاروخها الفضائي، ونشرت قمرين صناعيين فيما وصفه المسؤولون بأنه خطوة رئيسية في إطلاق نشاط تجاري في إطلاق الأقمار الاصطناعية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة