مريضات ما بعد الصدمة أكثر عرضة لأزمات القلب   
الخميس 1436/9/16 هـ - الموافق 2/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:01 (مكة المكرمة)، 12:01 (غرينتش)

أشارت نتائج دراسة حديثة إلى أن النساء اللائي يعانين من أعراض متلازمة اضطراب كرب ما بعد الصدمة، ربما يكنّ عرضة بنسبة نحو 60% للإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

وقالت جنيفر سومنر إن الأطباء المعالجين لنسوة يعانين من هذه المتلازمة يجب أن يأخذوا في اعتبارهم عوامل الخطر الخاصة بالإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وتحدث الإصابة باضطراب كرب ما بعد الصدمة بعد المرور بحالات معاناة شديدة تترك آثارها على المصاب، وقد يتماثل إلى لشفاء مع تجنب التعرض لأوضاع معينة.

وقال الباحثون إنه يعتقد أن نحو 10% النسوة أصبن باضطراب كرب ما بعد الصدمة في حياتهن، مقارنة بنسبة 5% لدى الرجال.

وقالت سومنر إن اضطراب كرب ما بعد الصدمة يرتبط بإصابات سابقة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لكن معظم الدراسات تضمنت ذكورا من قدامى المحاربين.

واستعان الباحثون في الدراسة الحديثة بمعلومات مستقاة من نحو خمسين ألفا من الممرضات تمت متابعة حالاتهن على مدى عشرين عاما بدءا من عام 1989 عندما كانت أعمارهن تتراوح بين 25 و42 عاما. وخلال فترة البحث أصيبت 277 منهن بأزمات قلبية و271 بالسكتة الدماغية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة