فوز المغرب على مصر يقربه من نهائيات كأس العالم   
الأحد 1422/4/9 هـ - الموافق 1/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اقترب المنتخب المغربي من بلوغ نهائيات كأس العالم لكرة القدم في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002 بفوزه على مصر 1-صفر في المباراة التي أقيمت على ملعب الأمير مولاي عبد الله في الرباط وسط حضور 60 ألف متفرج، وذلك ضمن الجولة الثامنة من منافسات المجموعة الثالثة في الدور الثاني من التصفيات الأفريقية.

وسجل مصطفى حجي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 32.

وبات المنتخب المغربي بحاجة إلى نقطة واحدة في مباراته الأخيرة بعد أسبوعين ضد السنغال في دكار لضمان تأهله إلى النهائيات للمرة الثالثة على التوالي والخامسة في تاريخه (رقم قياسي) بعد أعوام 1970 و1986 كلاهما في المكسيك و1994 في الولايات المتحدة و1998 في فرنسا.

وعزز المغرب صدارته للمجموعة برصيد 15 نقطة من سبع مباريات بفارق ست نقاط أمام السنغال ومصر, علما بأن الأخيرين يملكان مباراة مؤجلة.

وتضاءلت حظوظ المصريين في التأهل إلى النهائيات للمرة الثالثة بعد مونديالي 1934 و1990 في إيطاليا, وسيلعب منتخبهم مع ناميبيا بعد أسبوعين في القاهرة ومع الجزائر في الجولة العاشرة والأخيرة يوم 27 يوليو/ تموز المقبل.

وتمكن المغرب من تأكيد تفوقه على المنتخب المصري في 22 مباراة جمعت بينهما حتى الآن مقابل انتصارين فقط للمصريين وسبعة تعادلات آخرها في الجولة
الثالثة من التصفيات في يناير/ كانون الثاني الماضي.

وبهذه الهزيمة فشل المصريون في فك العقدة المستعصية خلال مواجهتهم للمغاربة حيث لم يحققوا الفوز عليهم منذ نصف نهائي كأس الأمم الأفريقية التي استضافتها مصر عام 1998 وأحرزت لقبها, حتى في المباريات الودية الستة تمكن المغاربة hمن الفوز في ثلاثة منها وتعادلا في البقية.

وفي مباراة ثانية من المجموعة نفسها خسرت ناميبيا أمام الجزائر صفر-4، وسجل أهداف الجزائر الأربعة كل من وحيد (هدفين) وسيتارا والعوني.

ترتيب المجموعة الثالثة

الفريق

النقاط

المغرب

15

السنغال

9

مصر

9

الجزائر

7

ناميبيا

2


برنامج المباريات المتبقية

الجولة التاسعة (من 13 إلى 15 يوليو/ تموز):
- مصر × ناميبيا
- السنغال × المغرب

الجولة العاشرة والأخيرة (من 27 إلى 29 يوليو/ تموز):
- الجزائر × مصر
- ناميبيا × السنغال

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة