بوش يشكل مكتبا لرسم صورة أميركا في الخارج   
الثلاثاء 1423/5/21 هـ - الموافق 30/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش
قرر الرئيس الأميركي جورج بوش تحويل جهود دعائية انطلقت مع الحرب الأميركية على الإرهاب إلى مكتب دائم مسؤول عن صياغة صورة أميركا في الخارج.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤولين بارزين قولهم إن مكتب الاتصالات العالمية الذي سيعمل بصورة دائمة بهيكل إداري كامل سيقوم أيضا بجهود تنسيق بشأن رسالة السياسة الخارجية الأميركية.

وقالت الصحيفة إنه من المقرر أن يبدأ المكتب الجديد عمله بكامل طاقته بحلول الخريف، وسيتيح للبيت الأبيض ممارسة مزيد من الرقابة على الرسائل التي يود نقلها للعالم الخارجي.

وقال مسؤول بارز بالإدارة للصحيفة إن المكتب لن يحل محل وزارة الخارجية التي من مسؤولياتها الأساسية طرح وجهات النظر الأميركية في الخارج لكنه سيضيف لجهود الوزارة البعد الفكري والإستراتيجي.

وأضاف المسؤول "إذا كنا سنسأل الذين يمثلون الحكومة، أولئك الذين يسافرون والذين يخدمون في الخارج بل وحتى الأميركيين البارزين عما تريد أميركا قوله للناس في العالم وما أهم ثلاث نقاط، وما الإجابة.. يتعين أن يأتي ذلك من أعلى".

وقالت الصحيفة إن المكتب الجديد هو من بنات أفكار كارين هيوز مساعدة بوش التي عملت معه لفترة طويلة، وعادت هيوز للعيش في تكساس أوائل هذا الشهر إلا أن مسؤولين قالوا إنها مازالت تشارك في الجهود الجديدة. ومضت واشنطن بوست تقول إن المكتب سيترأسه مستشار لدى الرئيس.

وقد أنشئت فروع في لندن وإسلام آباد للمركز الذي شكلته واشنطن يوم 26 أكتوبر/ تشرين الأول ردا على مخاوف من خسارة الولايات المتحدة وحلفائها الحرب الإعلامية ضد قيادة طالبان والقاعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة