الفساد وقضايا غير مسبوقة في 40 مسلسلا رمضانيا بسوريا   
الأحد 1427/9/23 هـ - الموافق 15/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:11 (مكة المكرمة)، 21:11 (غرينتش)
المخرجة شربتجي (وسط) توجه الممثلين في "غزلان في غابة الذئاب" (الفرنسية)

أنتجت سوريا لشهر رمضان نحو 40 مسلسلا العديد منها يتطرق لمواضيع الفساد بأوساط السلطة -وهي مواضيع تقليدية بالتلفزيون السوري- لكن أيضا لمواضيع جديدة كالعنف والخيانة الزوجية وارتياد النساء الملاهي.
 
فمسلسل "غزلان في غابة الذئاب" للمخرجة رشا شربتجي يروي قصة مسؤول يستغل سلطة والده ليحقق رغباته المريضة وسط مجتمع فقير، على حد تعبير مخرجته رشا شربتجي.
 
مقص الرقيب
ويروي بأحد مشاهده مثلا كيف يقدم نجل مسؤول كبير على سرقة أختام رسمية في مسلسل تؤكد مخرجته أنه لا "يقصد أحدا وأنه محض خيال", لكنه مع ذلك تعرض للرقابة التي حذفت بعض الجمل وهو أمر "لا مبرر له" يقول كاتب السيناريو فؤاد حميرة.
 
قضايا الفساد هي أيضا محور مسلسل "على طول الأيام" للمخرج حاتم علي, والذي يروي قصة رجل أعمال فاسد يتورط بقضايا أطعمة فاسدة ونفايات صناعية ملوثة وقضايا أخرى باتت تعرقل "ماكينة العمل الإداري وأوصلها إلى حالة من العطب" على حد تعبير صحيفة تشرين الحكومية في عددها ليوم الخميس.
 
محرمات سابقة
غير أن جديد هذا العام التطرق إلى قضايا الخيانة الزوجية وهو شيء كان شبه محرم سابقا, فعرض مسلسل "أسياد المال" للمخرج يوسف رزق للعلاقات الغرامية ولعلاقات النساء خارج الزواج.
 
ويصور المسلسل حياة عائلة برجوازية ثرية وعصابة تقدم نفسها على أنها مجموعة دينية, في فكرة يرجح أنها مستوحاة من المواجهات المسلحة التي دارت في الأشهر الأخيرة بين الأمن السوري والمجموعات المتطرفة.
 
كما استمر إنتاج المسلسلات التي تعتمد النقد السياسي كـ"أيام الولدنة" الذي كتبه حكم البابا ويلعب فيه الفنان دريد لحام دور مسؤول في أجهزة الاستخبارات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة