القبارصة اليونانيون يتظاهرون ضد الوجود البريطاني   
الأحد 1423/7/22 هـ - الموافق 29/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قبارصة يونانيون يشاركون في مظاهرة
قرب قاعدة جوية بريطانية في قبرص (أرشيف)
خرج مئات القبارصة اليونانيين اليوم في مسيرة سلمية احتجاجا على وجود قاعدتين بريطانيتين في الجزيرة يمكن استخدامها في حال شن هجوم على العراق.

وقال رئيس البرلمان والزعيم الشيوعي ديمتريس كريستوفياس إنه من "المرجح أن تستخدم القواعد في قبرص في حرب غير عادلة ضد بلد مجاور", مشددا على أهمية "إغلاق القواعد ونزع الأسلحة بشكل كامل عن قبرص".

وكان ملف أصدرته الحكومة البريطانية الأسبوع الماضي ذكر أن لدى العراق صواريخ يمكنها الوصول إلى قبرص. ويوجد لبريطانيا قاعدتان تتمتع بالسيادة عليهما على الساحل الجنوبي من الجزيرة إحداهما استخدمت كنقطة إمداد في حرب الخليج عام 1991.

وشارك في مسيرة اليوم التي نظمتها جماعة سلام قبرصية وحزب الخضر نحو ألفي شخص ساروا تحت الشمس الحارقة إلى مكان مجاور لقاعدة أكروتيري حيث تقيم بريطانيا هوائيات اتصال جديدة.

وحمل بعض الأطفال لافتات كتب عليها "محور الشر" تعلوها صورة للرئيس الأميركي جورج بوش الذي استخدم هذه العبارة لوصف العراق وإيران وكوريا الشمالية.

وقد أغضبت إقامة الهوائيات المدافعين عن البيئة والسكان المحليين لخشيتهم من أن تشكل خطورة صحية وبيئية عليهم. وتصر بريطانيا على أنها آمنة وضرورية لشبكة الاتصالات العالمية الخاصة بها، في حين قال مندوب من مجلس السلام القبرصي "ستتجسسون علينا وعلى جيراننا". ويعارض البرلمان القبرصي الذي تسيطر عليه أحزاب المعارضة إقامة هذه الهوائيات بشدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة