قتلى ومصابون بهجمات في العراق   
الاثنين 1432/6/14 هـ - الموافق 16/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:10 (مكة المكرمة)، 18:10 (غرينتش)

كثير من هجمات المسلحين تستهدف عناصر الشرطة (رويترز-أرشيف)

قتل خمسة عراقيين وأصيب أكثر من 17 آخرين بجروح بهجمات متفرقة اليوم الاثنين، بينها سقوط تسعة صواريخ كاتيوشا في المنطقة الخضراء ببغداد. وعثرت الشرطة على جثة عامل بناء مسيحي اختطف في كركوك.

وقتل عراقي وأصيب ثلاثة نرويجيين يعملون في وزارة الموارد المائية بجروح في انفجار عبوة ناسفة بمنطقة بغداد الجديدة شرق العاصمة العراقية، وفقا لمصدر في وزارة الداخلية.

وفي هجوم آخر"اغتال مسلحون مجهولون بسلاح مزود بكاتم للصوت شرطي مرور في شارع رئيسي في منطقة العطيفية" في شمال بغداد،، كما أصيب ثمانية أشخاص بينهم ثلاثة من الشرطة بانفجار عبوة ناسفة استهدفت موكب رئيس مجلس محافظة بغداد كامل الزيدي.

وأكد مصدر أمني  نجاة الزيدي من الهجوم الذي وقع في مدينة الصدر في شرق بغداد. كما أصيب ثلاثة من أفراد الشرطة وأحد المارة بانفجار عبوة ناسفة قرب ساحة الواثق (وسط).

وفي الموصل أعلن ملازم في الشرطة مقتل جندي وإصابة طفل (عمره ثماني سنوات) بجروح بإطلاق نار من قبل مسلحين يركبون سيارة مسرعة على نقطة تفتيش للجيش في حي الإصلاح الزراعي. كما قتل فتى (عمره 12 سنة) في ناحية ربيعة غرب الموصل على يد مسلحين.

وفككت الشرطة عبوة ناسفة وضعت تحت سيارة القاضي مهدي صالح، رئيس محكمة الجنايات في محافظة نينوى، كانت تقف في موقف المحكمة وسط الموصل.

وفي قضاء الطوز شمال بغداد أعلن العقيد علي الحمداني، مدير شرطة القضاء، أن مسلحين مجهولين اغتالوا رجلا كرديا قرب منزله في حي رزكاري، رافضا الإفصاح عن معلومات إضافية حيال عملية الاغتيال.

مختطف
وفي كركوك قال ضابط شرطة إنه تم العثور على جثة عراقي يدعى آشور عيسى يعقوب وهو مقطوع الرأس بشكل شبه كامل ومقيد الأطراف، ملقاة في أحد الشوارع الرئيسية جنوب المدينة.

وأعلن مصدر أمني رفيع المستوى السبت الماضي اختطاف آشور عيسى يعقوب، وهو مسيحي كلداني (29 عاما) وأب لثلاثة أطفال يعمل في البناء بأجر يومي، من موقع عمله في جنوب مدينة كركوك (240 كلم شمال بغداد).

وذكر المصدر آنذاك أن زوجته أكدت أن الخاطفين اتصلوا هاتفيا وطلبوا فدية قدرها مائة ألف دولار لإطلاق سراح زوجها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة