بوش يفاخر بدفاع أميركا عن مسلمي الشرق الأوسط   
الجمعة 23/9/1428 هـ - الموافق 5/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:26 (مكة المكرمة)، 7:26 (غرينتش)

إفطار العام شارك فيه تشيني ورايس ولورا بوش ووزير الداخلية شرتوف(الفرنسية-أرشيف)

شارك الرئيس الأميركي جورج بوش أمس في حفل الإفطار الذي يقيمه البيت الأبيض سنويا، وألقى كلمة عبر فيها عن اعتزازه بما أسماه "التراث الأميركي في الدفاع عن غالبية المواطنين المسلمين في دول الشرق الأوسط".

ويقيم البيت الأبيض بانتظام منذ سبع سنوات حفل إفطار، حضره بالأمس ديك تشيني نائب الرئيس، ووزيرة الخارجية كوندوليزا رايس، ووزير الداخلية مايكل شرتوف، ولورا بوش زوجة الرئيس الأميركي، إضافة إلى سفراء الدول العربية والإسلامية وممثلين عن مسلمي أميركا.

ودافع بوش أمام تسعين مدعوا عما اعتبره دعما للمسلمين الباحثين عن الحرية في العراق وأفغانستان ولبنان ومسلمين آخرين "يواجهون صعوبات"، مضيفا أن المتطرفين لا يمثلون حقيقة الإسلام.

وقال بوش "ندرك أنهم بنشرهم الفوضى والعنف يعتقدون أنهم يمكنهم إحباط رغبة المسلمين بالعيش بحرية". وأضاف "نقول لهم أنتم لا تمثلون المسلمين ولا الإسلام ولن تنجحوا في مسعاكم".

ومضى الرئيس الأميركي قائلا "لنحيي ملايين المسلمين الذين يعتزون بكونهم مواطنين أميركيين" وتابع "لنحيي الأمم الإسلامية التي تفتخر أميركا باعتبارها صديقة لها".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة