رابطة علماء المسلمين تدعو للوحدة ضد الغارات الروسية   
السبت 1436/12/20 هـ - الموافق 3/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 3:37 (مكة المكرمة)، 0:37 (غرينتش)

دعت رابطة علماء المسلمين "المجاهدين" في سوريا إلى توحيد صفوفهم ونبذ خلافاتهم لمواجهة التدخل الروسي، معتبرة أن روسيا تقاتل اليوم في سوريا نيابة عن الغرب وإسرائيل وإيران للحيلولة دون "أن يحكم المسلمون السنة أنفسهم بأرض الشام".

وطالبت الرابطة "أهل الشام بالمواجهة العسكرية لهذه الحملة الظالمة"، كما دعت الأمة الإسلامية إلى دعمهم سياسيا وإعلاميا وماليا، من أجل كشف مزاعم "هذه الحملة الظالمة" في الحرب على الإرهاب، محذرة من أن سقوط الشام بيد الروس أو إيران ستمتد آثاره إلى كل قطر وكل مسلم.

وأشادت بموقف حكومة البحرين وطردها السفير الإيراني ودعت الدول الإسلامية إلى الاقتداء بها، مشيرة إلى أن أفضل السبل لمواجهة الهجمة على الأمة هو "التحام القيادة بالرعية والقضاء على الخصومة وأزمة الثقة بين بعض الحكومات والدعاة والمصلحين".

واعتبر البيان أن التدخل الروسي في سوريا لم يكن مفاجئا، "بعد أن دعمت نظامها الطائفي الإجرامي بكل خبراتها العسكرية وإمكانياتها الاقتصادية والسياسية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة