اجتماع خماسي في طاجيكستان لبحث وضع مسعود   
الجمعة 1422/6/26 هـ - الموافق 14/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحمد شاه مسعود
عقد دبلوماسيون ومسؤولون من أجهزة المخابرات من روسيا وإيران والهند وطاجيكستان وأوزبكستان محادثات طارئة في العاصمة الطاجيكية دوشنبه. وتناولت المحادثات التنسيق بين الدول الخمس في حال التأكد من مقتل أحمد شاه مسعود زعيم التحالف المناوئ لحركة طالبان الحاكمة في أفغانستان.

وأشارت مصادر أمنية في طاجيكستان إلى أنه لم يتم تبني وثيقة عمل محددة. وأضافت المصادر أن مبعوثي الدول الخمس اتفقوا على مواصلة دعم التحالف المناوئ لطالبان حتى إذا تأكد مقتل مسعود.

وكانت آخر التقارير قد ذكرت أن أحمد شاه مسعود (49 عاما) في حال حرجة للغاية إثر تعرضه لمحاولة اغتيال يوم الأحد الماضي. ونفت مصادر مقربة من زعيم التحالف الشمالي ما تردد عن تعيين خليفة له في قيادة التحالف. وأشارت المصادر إلى أن الجنرال محمد فهيم أبرز نائب لمسعود تولى مؤقتا قيادة التحالف المناوئ لطالبان إلى أن تتحسن الظروف الصحية لمسعود.

ويذكر أن قوات التحالف المناوئ لطالبان تسيطر على مساحة صغيرة من شمال أفغانستان وتتركز في وادي بنجشير. ومنذ سيطرة حركة طالبان على مقاليد الأمور في كابل تلقى قوات مسعود دعما كبيرا من إيران والهند وروسيا ومعظم دول آسيا الوسطى. وتخشى هذه الدول من تصاعد التوتر على حدودها إذا سيطرت طالبان على جميع أنحاء أفغانستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة