سيف القلب الشجاع يعرض باحتفالات أسكتلندية في أميركا   
السبت 1426/2/22 هـ - الموافق 2/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:31 (مكة المكرمة)، 8:31 (غرينتش)
خرج سيف استخدمه بطل حرب استقلال أسكتلندا الذي اشتهر بفضل فيلم القلب الشجاع لأول مرة من أسكتلندا منذ ستة قرون، ليعرض في نيويورك ضمن احتفالات بدور المهاجرين الأسكتلنديين في إقامة الدولة الأميركية.
 
وقال رئيس مجلس مدينة ستيرلنغ الأسكتلندية كولين أوبراين عقب وصوله إلى نيويورك أمس الجمعة، إن السيف الذي استخدمه وليام والاس بحرب الاستقلال رمز وطني بأسكتلندا يعادل أهمية النسخة الأصلية من إعلان الاستقلال بالنسبة للأميركيين.
 
وابتكر مجلس الشيوخ الأميركي الاحتفال الذي لا يهتم به كثير من الأسكتلنديين اعترافا "بالمساهمات الرائعة للملايين من الأميركيين من أصل أسكتلندي" في بناء أميركا.
 
وسوف تقام احتفالات على مدار أسبوع من الاحتفال الذي يحل يوم السادس من أبريل/نيسان، وهو الموافق لذكرى توقيع إعلان استقلال أسكتلندا عن إنجلترا عام 1320م.

وتعتبر هذه المرة الأولى منذ 700 عام التي يسافر فيها سيف والاس خارج حدود أسكتلندا. وقد استعمل وليام والاس في دحر الجيش الإنجليزي في معركة جسر ستيرلنغ (عام 1297) والتي أرست قواعد الأمة الأسكتلندية في ذلك الحين.
 
وسيعرض السيف ذو الحدين والذي يبلغ طوله أكثر بقليل من 1.5 متر ووزنه 2.7 كلغ  في نيويورك كجزء من معرض "القرية الأسكتلندية" الذي يضم معروضات أسكتلندية.
 
وكان السيف محفوظا بقلعة دومبارتون لمدة 600 عام بعد إعدام والاس عام 1305، ثم نقل بعد ذلك إلى متحف والاس في ستيرلنغ. ومن المقرر أن يعود لأرض الوطن يوم 11 أبريل/نيسان الجاري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة