مشرف يحث الباكستانيين على تأييده في مكافحة الإرهاب   
الجمعة 1428/3/4 هـ - الموافق 23/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 12:46 (مكة المكرمة)، 9:46 (غرينتش)

برويز مشرف حضر عرضا عسكريا بمناسبة يوم الاستقلال (الفرنسية)

دعا الرئيس الباكستاني برويز مشرف الباكستانيين إلى مساعدته في التصدي لما وصفه بالتهديد الكبير للتطرف والإرهاب. جاء ذلك في خطاب بمناسبة الذكرى السابعة والستين لاستقلال باكستان وقال مشرف "لاتوجد قوة بمفردها يمكنها محاربة الإرهاب والتطرف بدون تأييد الشعب".

ووعد مشرف بأن تكون بلاده حصنا منيعا للديمقراطية، والسلام والتقدم. وأكد أن باكستان ليس لديها نوايا عدوانية ضد جيرانها، مشيرا إلى أن القوة العسكرية الباكستانية تعد ضمانة للسلام الإقليمي.

وحضر مشرف ورئيس الوزراء شوكت عزيز وعدد من مسؤولي الحكومة وقادة الجيش عرضا عسكريا بهذه المناسبة تم خلاله الاحتفال بدخول مقاتلة جديدة الخدمة من طراز(جي إف 17) تم إنتاجها بالاشتراك مع الصين.

ويأتي العرض بعد يوم واحد من إعلان باكستان أنها أجرت بنجاح تجربة على صاروخ حتف 7 الذي يبلغ مداه سبعمائة كيلومتر وقادر على حمل رؤوس نووية.

احتجاجات متواصلة على إقالة افتخار شودري (رويترز)
أزمة شودري
كما دعا مشرف المحامين والنقابات في باكستان إلى عدم تسييس قضية عزل رئيس المحكمة العليا افتخار شودري. وطالب الرئيس معارضيه بإفساح المجال لحل هذه القضية القانونية طبقا للدستور والقانون.

يشار إلى أن شودري موضوع حاليا قيد الإقامة الجبرية بمنزله، وتعقد في الثالث من الشهر المقبل جلسة الاستماع المغلقة الثالثة في الاتهامات الموجهة إليه. وتشهد باكستان احتجاجات وإضرابات ضد عزل شودري وطالبت المعارضة والنقابات الرئيس الباكستاني بتقديم استقالته.

ويعرف شودري باستقلاليته وكان متوقعا أن يعارض أي محاولة أخرى من مشرف للجمع بين منصبي الرئيس وقائد الجيش. وكان مشرف تراجع عن وعده بالتخلي عن قيادة الجيش في ديسمبر/كانون الأول 2004 ومرر في البرلمان تعديلا دستوريا يسمح له بالبقاء في هذا المنصب حتى العام الجاري.

كما بدأت مطالبات من المعارضة تتزايد بأن يتولى شودري الرئاسة المؤقتة للبلاد خلال الانتخابات العامة القادمة. يشار إلى أنه وفقا للدستور الباكستاني يقوم البرلمان ومجالس الأقاليم بانتخاب الرئيس، لكن مقربين من مشرف قالوا إنه يبحث الدعوة لاقتراع مبكر على منصب الرئيس بدلا من انتظار نتائج الانتخابات البرلمانية التي ستجرى نهاية العام الجاري أو مطلع العام المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة