منظمة الصحة: 22% من التلاميذ يعانون ضعف الرؤية بالقاهرة   
الخميس 1429/5/10 هـ - الموافق 15/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:25 (مكة المكرمة)، 21:25 (غرينتش)

كشفت دراسة النقاب عن معاناة 22% من تلاميذ المدارس في العاصمة المصرية القاهرة عيوبا في الإبصار، وأن 60% من المكفوفين هم في الأصل من ضعاف البصر.

وقالت صحيفة "الأهرام" القاهرية في عددها الصادر اليوم إن الدراسة، التي أجرتها منظمة الصحة العالمية على 5839 تلميذا وتلميذة بمدارس القاهرة لاختبار حدة الإبصار، أظهرت أن ضعف الرؤية يزداد بين تلاميذ المرحلة الإعدادية.

وأضافت أن أخطر ما تكشف عنه الدراسة يتمثل في أن 60% من المكفوفين كانوا "في الأصل من ضعاف البصر".

وأوضحت الصحيفة أن الدراسة أظهرت تزايد ضعف البصر بين الفتيات حيث تصل نسبتها 21.4%، في حين تصل بين الأولاد إلى 13.6%.

وأشارت الدراسة حسب الصحيفة، إلى أن ضعف الإبصار "يسبب أيضا مشكلات في التحصيل الدراسي نتيجة عدم القدرة على متابعة الشرح على السبورة".

وقالت "الأهرام" إن بعض الخبراء اقترحوا "إلحاق ضعاف البصر بمدارس متخصصة، غير أن الجمعيات الخيرية انتهجت أسلوبا أكثر عملية بالعمل على علاجهم ودمجهم في المدارس العادية، وإجراء كشوف دورية عليهم بأقسام الرمد في المستشفيات العامة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة